الراية الرياضية
تتويج الأبطال بحفل مميز في مسك الختام

ختام حافل لكبرى بطولات البادل

الثنائي كوييه وتابيا يتوجان بلقب الرجال.. وآريانا وباولا بلقب السيدات

متابعة – حسام نبوي:
توَّجَ سعادةُ ناصر بن غانم الخليفي، رئيس الاتّحاد القطري للتنس والإسكواش والريشة الطائرة الفائزين في بطولة Ooredoo قطر الكبرى للبادل التي أُقيمت منافساتُها على مجمع خليفة الدولي للتنس والإسكواش، بمُشاركة كوكبة من نجوم اللعبة من مُختلف أرجاء العالم، ولأوَّل مرة بمشاركة نسائية، وشارك في مراسم التّتويج، سعادةُ الشَّيخ علي بن جبر آل ثاني الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo، ولوييجي كاراو رئيس الاتحاد الدولي للبادل، وطارق زينل مدير البطولة، وتوّج الثنائي المكوَّن من (الإسباني أرتورو كوييه، والأرجنتيني أوجست تابيا) المصنف الثاني، بلقب البطولة، بتغلبه في النهائي على الثنائي الإسبانيّ مايك يانجواس وخافيير جاريدو بواقع 6 صفر و6 2.
وتُوِّج الثنائي الإسباني آريانا سانشيز وباولا خوسيه ماريا، المصنف الأول بلقب مسابقة السيدات، بفوزه على الثنائي الإسباني الآخر جيما تراي وكلاوديا فيرنانديز، المصنّف الثالث بواقع: 6 3 و6 1.
وكان الثّنائي الإسباني مايك يانجواس وخافيير جاريدو المصنف العاشر، قد تأهّل إلى نهائي مسابقة الرجال، بتغلبه على الثنائي الأرجنتيني فرانكو ستوباتشوك ومارتن دي نينيو المصنف الثالث، وحامل اللقب بواقع: 6 2 و7 6، أول أمس في نصف النّهائي.
وتأهل الثنائي الأرجنتيني أوجست تابيا والإسباني أرتورو كوييه بعد فوزه على الأرجنتيني كارلوس دانييل والإسباني فرانسيسكو نافارو، بواقع: 6 صفر و6 4.

وكانت اللاعبتان آريانا سانشيز وباولا خوسيه ماريا، تأهلتا إلى المُباراة النهائية بعد فوزهما في نصف النهائي على مواطنتَيهما مارتا أورتيجا وفيرونكا فرسيدا بمجموعتين لواحدة بواقع: 4 6 و6 2 و 6 4، في مباراة ماراثونية استمرَّت حوالي الساعتين ونصف الساعةِ. في المُقابل، كانت اللاعبتان جيما وكلاوديا تأهلتا إلى النّهائي بعدما حققتا الفوز على مواطنتَيهما أليخاندرا سالازار وتيميرا ايكاردو بواقع 7 5 و 6 4.
وأُقيمت البطولة على مدى أسبوع على ملاعب مجمع خليفة الدولي للتنس والإسكواش، بمشاركة جميع المصنفين الأوائل والمصنفات الأوليات على مستوى العالم في رياضة البادل، وأقيمت منافسات الرجال بمشاركة 64 لاعبًا، وأيضًا بمشاركة 64 لاعبة أقيمت منافسات مسابقة السيدات، وذلك للمرة الأولى في قطر، وحقَّقت البطولة نجاحًا منقطع النظير على مُستوى الرجال والسيدات، وتلقّت اللجنة المنظمة والاتحاد القطري العديدَ من الإشادات من اللاعبين واللاعبات، ومن رئيس الاتحاد الدولي ومسؤولي بريميير بادل الذين أكدوا أنَّ بطولة ooredoo قطر الكُبرى للبادل هي أهم وأقوى جولة في جولات بريميير بادل العالميّة.

أرتورو كوييه:نشكر قطر على التنظيم الرائع

قالَ أرتورو كوييه المُتوّج بلقب البطولة على مُستوى مُنافسات الرجال مع زميله أوجست تابيا: سعيدٌ للغاية بالفوز باللقب بعد منافسةٍ شرسةٍ جدًا منذ البداية، وحتى النهايةِ، حتى تمكنّا من تحقيق هدفنا بالفوز باللقب الهامّ.
وأضافَ: « خضنا مبارياتٍ قويةً، فالبطولة لم تكن سهلةً على الإطلاقِ، ولكننا حرصنا على الحفاظ على تركيزنا حتى نجحنا في الفوز باللقبِ.
ووجّه كوييه الشكرَ للجنة المنظمة، قائلًا: « نشكر قطر على التنظيم الرائع، نشكر فريق عملنا، نشكر كلَّ من ساهم في وصولنا إلى النّهائي وتحقيق الفوز. واختتم قائلًا: « نغادر بذكريات طيبة عن بطولة قطر، فهي ستظلّ دائمًا بطولة مهمة جدًا بالنسبة لنا.

طارق زينل مدير البطولة:سعداء بالنجاح الباهر للبطولة

وجَّهَ طارق زينل، أمين سرّ عام الاتحاد القطري للتنس والإسكواش والريشة الطائرة، مُدير البطولة التهنئة للفائزين في مسك الختام، الثّنائي الإسباني آريانا سانشيز، وباولا خوسيه ماريا، على مُستوى منافسات السيدات، والثنائي الإسباني أرتورو كوييه، والأرجنتيني أوجست تابيا على مستوى الرجالِ، وقالَ طارق زينل في تصريحات صحفية عقب مراسم التّتويج: « سعداء بالنّجاح الباهر للبطولة، فقد وصلنا إلى مسك الختام بعد مُنافساتٍ قويّة للغاية بين كوكبة من أفضل لاعبي ولاعبات اللعبة من مُختلف أرجاء العالمِ، فالبطولةُ شهدت العديد من المفاجآت، ما أضفى عليها متعةً وإثارةً في مختلف الأدوارِ.
وأضافَ: « الختام كان مميزًا، والكل أشادَ بالبطولة التي تعتبر من أفضل البطولات على مُستوى بريميير بادل، الكل كان يترقّب النّهائي، ولكن سقوط الأمطار أجّل البداية، إلا أننا كنا مستعدين لكل شيء، والحمد لله، كان الختام مميزًا جدًا، والجميع استمتعَ بالأجواء، والكل سعيد بالختام والتنظيم والمفاجآت التي شهدتها البطولةُ، بالإضافة إلى الحماس الجماهيري الذي أشعل المنافساتِ.
وحول المُباراة النهائية للرجال، قالَ « المباراة جاءت من جانب واحد فقط، فلم نكن نتوقّع ذلك خاصةً أن الثنائي مايك يانجواس، وخافيير جاريدو قدّما مستوى جيدًا على مُستوى مباريات البطولةِ، وكنا نتوقّع مباراة قويةً، إلا أنه لم يحالفهما التوفيقُ، ولم يكونا في يومهما، ولكن وصولهما إلى المُباراة النهائية في حد ذاته يعدّ إنجازًا كبيرًا، ونحن نتمنَّى لهما حظًا أوفر في مُقبل البطولاتِ.
وحول إشادة رئيس الاتحاد الدولي للبادل بالتنظيم، قالَ: « نحن استعددنا بشكل جيد لتنظيم البطولةِ، والحمد لله قطر معروفة بحسن التنظيم ليس فقط في بطولات التنس أو الإسكواش، ولكن على مستوى جميع الألعاب التي تنظم في قطر يكون التنظيم مميزًا، وتكون هناك إشاداتٌ عديدةٌ.

آريانا سانشيز:سعادتي باللقب لا توصف

 

أعْرَبَت الإسبانيّةُ آريانا سانشيز عن سعادتِها البالغةِ بالتّتويج باللقب رفقة مُواطنتها باولا خوسيه ماريا. وقالت في تصريحات صحفيّة عقب مباراة النهائي أمس، وحسْم اللقبِ: « لا أجد ما يمكن أن أصف به مشاعري بعد هذا الفوز الصعب، والتتويج الرائعِ. وأضافتْ: أجواء البطولة مختلفة، لكننا عرفنا كيف ننسجم سريعًا، ونجحنا في تحقيق هدفنا بالوصول للنّهائي، وحصد المركز الأوّل. وتابعت: لقد قدمنا مباراة كبيرة، وكنا الأكثر تركيزًا خلال المواجهة، وحقّقنا الفوز عن جدارةٍ. وأضافت أيضًا: نشكر فريق العمل الذي كان خلف كل هذا، منذ بداية البطولة حتى وصلنا للنهائي، وفزنا بالكأسِ، فهذا نتاج عمل فريق جماعي، وليس آريانا وباولا فقط. وعن تحضيراتها للبطولات القادمة، أكدت قائلةً: سنستريحُ قليلًا، لكن علينا أن نجهّز للقادم، فما زلنا في بداية الموسم، والمشوار طويلٌ للغاية. وبشكل عام أنا سعيدةٌ بالمُشاركة في هذه النسخة المميزة من الناحية الفنية والتنظيمية، ونشكر قطر كثيرًا على هذا التنظيم الرائعِ.

الثنائي الإسباني يعلن الانفصال

 

أعلنَ الثّنائيُّ الإسبانيُّ أليخاندرو غالان، وخوان ليبرون انتهاء فريقهما الثّنائي وعدم الاستمرار سويًا في نفس الفريق بعد تحقيق أكثر من 30 بطولة كثنائي، والسيطرة والهيمنة على التصنيف الأوَّل لسنواتٍ عديدةٍ.
وكتبت نسخة الدّوحة النهايةَ لهذا الثنائي، بعد الخَسارة في دور ال 16 من المصنّفين رقْم 10 على العالم، ميجويل يانجواس، وخافيير جاريدو، بالشوط الفاصل بعد التقدُّم 7-6 قبل الخَسارة 6-7 و4-6.
واختارَ النَّجمُ الإسبانيُّ غالان، اللاعب الأرجنتيني تشينغوتو ليكونَ شريكَه القادم في بطولاتِ البادل.
وصرَّح غالان: اليوم نبدأ مرحلة جديدة معًا، مرحلة نواجهها بمُنتهى الحماس والالتزام، ونتطلع إلى إظهار كل شيء ضمن المُنافسات القادمة، ونقدِّم أفضل ما لدينا سويًا منذ اللحظة الأولى.
وتابع غالان قائلًا: «أودّ أن أخبركم بأنني اتخذتُ قرارَ الانفصال عن خوان، ولم يكن قرارًا سهلًا، لكنَّه قرار مدروس جيدًا.
واختتمَ حديثُه قائلًا: أريد أن أشكر خوان على الأربع سنوات التي قضيناها معًا، لقد كانت لا تُنسى، أتمنّى لك من كل قلبي كل الخير في مُستقبلك يا خوانيتو.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X