الراية الرياضية
حضور جماهيري متميز في منافسات البطولة بحديقة أسباير

حماس كبير في انطلاقة طائرة «إكبس» الشاطئية

الدوحة- الراية:
افتتحتْ منافساتُ النّسخة الثانية من بطولة وزارة البيئة والتغيّر المُناخي لكرة الطائرة الشاطئية إكبس 2024 على ملاعب أسباير والتي تستمرّ منافساتُها حتى 22 مارس الجاري، وسط حضور جماهيري متميز بمُشاركة 14 فريقًا.
حيث شهدَ حفل الافتتاح حضور سعادة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي السبيعي، وزير البيئة والتغيّر المناخي، وسعادة الشّيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة رابطة رجال الأعمال القطريين، وعبدالله الدوسري، مدير الأنشطة والفعاليات في الاتّحاد القطري للرياضة للجميع، ومحمّد بن سعد المغيصيب، رئيس اتحاد السلة، وفيصل العتيبي، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة.
وتأتي النسخةُ الثانية برعاية وزارة البيئة والتغيّر المُناخي، ومن تنظيم شركة «LOOM»، مع الاتحاد القطري للرياضة للجميع، الشريك الرياضي، ومؤسسة أسباير زون الشريك اللوجستي، ومجهر الشريك الإعلامي، والراعي البلاتيني دلة القابضة، وOoredoo، والراعي الذهبي ألوان الخليج، ومجموعة العمادي، وMcLaren Doha وSOCAST وقباء، والراعي الفضي PEARL والجزيرة للعطور وكيوبيك وكيو أف أم وداندي ويارا.
ويشاركُ في البطولة 14 فريقًا، تم تقسيمها على أربع مجموعات، ضمت المجموعة الأولى فرق: نفيش، إزغوى، وزارة البيئة والتغير المناخي، وتحدي المعلومات، والثانية ضمت فرق: الصقور الفضية، بروق، كلية الشرطة، والثالثة ضمت فرق: الدانة، الريان، الرهيب، زكريت، والرابعة ضمت فرق: الكينق، الوكرة، مجلس الريان.

اليوم الأوّل

 

وشهدت مُنافسات اليوم الأول حماسًا كبيرًا بين جميع الفرق المشاركة، حيث حقق إزغوى الفوزَ على نفيش بنتيجة شوطين دون مقابل، وفاز فريق بروق بعد انسحاب الصقور الذهبية، وشهد أيضًا فوز فريق الدانة على الريان بنتيجة شوطين مقابل شوط.
ويشهد اليوم الثّالث لمنافسات البطولة، 3 مواجهات ضمن دور المجموعات، حيث يلتقي الدانة مع الرّهيب في ال9:00 مساءً، والكينق مع مجلس الريان في ال10:00 مساءً، ووزارة البيئة والتغير المناخي مع إزغوى في ال11:00 مساءً.
وغدًا، يلتقي نفيش مع تحدي المعلومات، وبروق مع كلية الشرطة، والرهيب مع الريان، والأحد يلتقي الوكرة مع مجلس الريان، وإزغوى مع تحدي المعلومات، ونفيش مع وزارة البيئة والتغير المناخي.
وتقامُ البطولة بنظام المجموعات من دور واحد، بحيث يتأهل أوّل وثاني كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.

محمد الضاحي: سعداء بالمشاركة في البطولة

أعربَ مُحمَّد الضاحي، مُديرُ إدارة العلاقات العامة بوزارة البيئة والتغيّر المُناخي عن سعادتِه الكبيرةِ بالمُشاركة والانطلاقة القوية التي شهدتها البطولةُ الرمضانية، مُشيرًا إلى أنّ البداية تبشّر بأن المنافسة ستكون قوية ومثيرة بين جميع الفرق.
وأضافَ الضاحي: إنَّ المستوى الفني للبطولة ظهر بشكل مميز من خلال المواجهات الثلاث الأولى في افتتاح البطولة، ووضح أنَّ جميع الفرق المشاركة أكملت تحضيراتها للظفر باللقب.
وأوضحَ مُدير العلاقات العامة بوزارة البيئة والتغير المناخي أنَّ الجمهور كان حاضرًا بشكل لافت في حفل الافتتاح ورسم لوحة في قمة الروعة والجمال وكان تواجده الكبير محط أنظار الجميع.
وتابع: التشجيع المتواصل من الجمهور، ساهم بشكل إيجابي في تحقيق إثارة وتنافسيّة كبيرة.
وأضاف: إنَّ الهدفَ الأسمى، هو الحثُّ على زيادة الإقبال الجماهيري على فعاليات البطولة، التي سوف تشهد العديد من الفعاليات المصاحبة خلال الأمسيات الرمضانية.

وعن مشاركة الوزارة في رعاية البطولة في النسخة الثانية، قالَ الضاحي: إنَّ حرصهم على رعاية هذه البطولة الرمضانية الجماهيرية، جاء بغرض المشاركة في دعم النشاط الرياضي المجتمعي واستغلال الفرصة في إرسال الكثير من الرسائل التوعوية بأهمية البيئة ومُمارسة الرياضة في أجواء مواتية.
وأشارَ الضاحي إلى جاهزية فريق وزارة البيئة والتغير المناخي في تقديم مستويات متميزة من أجل الذهاب بعيدًا في البطولة والمنافسة على التتويج، وهو حقّ مشروع لكل الفرق المشاركة.
وفي ختام حديثه، قالَ محمد الضاحي: البطولة تضمُّ العديد من الفرق التي جهزت نفسها بصورة مثالية، ما يؤكد أنَّ المنافسة ستكون قويةً من أجل الوصول إلى منصات التتويج، مُتمنيًا التوفيق للجميع في إنجاح البطولة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X