أخبار عربية
قطر تشارك في تنظيم حدث عن تمكين المرأة في المجالات النووية

علياء آل ثاني: المرأة القطرية تتفوّق في العلوم والرياضيات

الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي يدعم مشاريع النساء

نيويورك – قنا:

 نظّمَ الوفدُ الدائمُ لدولة قطر لدى الأمم المُتحدة، بالشراكة مع الوفود الدائمة لجمهورية غامبيا، وجمهورية مالطا لدى الأمم المُتحدة، والوكالة الدولية للطاقة الذرية، حدثًا على هامش الدورة ال 68 للجنة وضع المرأة، بعنوان: «تمكين المرأة: المرأة في المجالات النووية والمجالات ذات الصلة»، عبر تقنية الاتصال المرئي، بمُشاركة السيدة فيفيان أوكيكي، مُمثلة المُدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية لدى الأمم المُتحدة، بالإضافة إلى عددٍ من المندوبين الدائمين لدى الأمم المُتحدة وخبراء مُختصين في المجالات النووية.

وأكّدت سعادة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني، المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المُتحدة، في كلمةٍ خلال الحدث، إيمانَ دولة قطر الراسخ بأهمية مُشاركة المرأة في المجالات المُتعلقة بالطاقة النووية والعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، باعتبارها مِفتاحًا لإعداد قوّة عمل أكثر توازنًا تدعم تنفيذ أهداف التنمية المُستدامة.

وأشارت سعادتُها إلى أنَّ المرأة القطرية تتفوق الآن في الحصول على درجات علمية في مجالات العلوم والرياضيات، مُقارنةً بالعديد من نظيراتها في الدول المُتقدّمة، حيث إنها تمكّنت من تخطي الحواجز ودخول مسارات وظيفية يُهيمن عليها الذكور تقليديًا، مُضيفة: إنَّ النساء في دولة قطر يُشكّلن 51.6 بالمئة من جميع طلاب الهندسة في المرحلة الجامعيّة.

وشدَّدت سعادتُها على أنَّ نجاح دولة قطر هو نتيجة لجهود هادفة مثل مُبادرات الصندوق القطري؛ لرعاية البحث العلمي الداعمة للمشاريع التي تُديرها النساء والبحث والتطوير في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. كما أشارت إلى أنَّ جامعة حمد بن خليفة تُقدّم منحًا دراسيةً للدراسات العُليا في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، لكلا الجنسين، بهدف استقطاب الطلاب الموهوبين عالميًا، والنساء الطامحات إلى العمل في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وذكرت سعادتها أن تعزيز مُشاركة المرأة في هذه المجالات الحيوية سيُسهم في تحقيق رؤية دولة قطر الوطنية 2030 وأهداف التنمية المُستدامة على المستويين: المحلي والإقليمي.

الجدير بالذكر أنَّ الحدث هدف إلى تشجيع وجود المرأة في المجالات النووية والمجالات المُرتبطة به من أجل مُعالجة التحديات التي تواجه عالمنا كتغيّر المُناخ وزيادة السكان، وانعدام الأمن الغذائي، وزيادة الطلب على الطاقة بطرق فعّالة ومُبتكرة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X