أخبار عربية
تحت شعار «حماية الأسرة وتقوية أواصرها»

قطر تحتفل باليوم العربي لحقوق الإنسان

الدوحة – قنا:

 تحتفلُ دولةُ قطر باليوم العربيّ لحقوق الإنسان، الذي يُصادفُ يومَ 16 مارس من كل عام، وهو اليوم الذي دخل فيه الميثاق العربي لحقوق الإنسان حيز النفاذ، ويأتي الاحتفال هذا العام باليوم العربي تحت شعار: «حماية الأسرة وتقوية أواصرها». ويهدفُ الميثاق العربي لحقوق الإنسان إلى وضع حقوق الإنسان في الدول العربية ضمن الاهتمامات الوطنيّة الأساسية، وتنشئة الإنسان فيها على الاعتزاز بهُويته والوفاء لوطنه والالتصاق بأرضه، وإعداد الأجيال في الدول العربية لحياة حرّة مسؤولة في مُجتمع مدني مُتضامن وقائم على التلازم بين الوعي بالحقوق والالتزام بالواجبات وتسوده قيم المساواة والتسامح والاعتدال. وبهذه المُناسبة، أكَّد سعادة الدكتور تركي بن عبدالله بن زيد آل محمود مُدير إدارة حقوق الإنسان بوزارة الخارجيّة، في تصريح له، أهمية القيم والمبادئ التي دعا إليها الميثاقُ العربي لحقوق الإنسان، لا سيّما تعزيز قيم ومبادئ حقوق الإنسان، والسلام، والتنمية، وتعزيز مبدأ الكرامة الإنسانية المتأصلة في جميع أفراد الأسرة وإعلاء قيم المُساواة ومنع التمييز بين الناس في إطار من الاحترام والتسامح المُتبادل.

وقالَ سعادته: إنَّ إيمان دولة قطر بأهمّية حقوق الإنسان وحمايتها وتعزيزها والنهوض بها ليس وليد اليوم، بل هو نابع من ديننا الحنيف وثقافتنا وهُويتنا الإسلامية والعربية ودستور دولة قطر الذي كرّس في بابه الثالث تحت الحقوق والواجبات 24 حقًا من حقوق الإنسان التي تقوم الدولة بحمايتها وتعزيزها وترسيخها. وأكّد آل محمود اهتمام دولة قطر بالتضامن والعمل العربي المُشترك، وأهمية دور اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان والميثاق العربي لحقوق الإنسان في تعزيز وحماية وصون حقوق الإنسان في الدول العربية. وأشارَ في هذا الصّدد إلى استضافة دولة قطر في فبراير الماضي الدورة (53) للجنة العربيّة الدائمة لحقوق الإنسان بجامعة الدول العربية.

ودعا مُدير إدارة حقوق الإنسان بوزارة الخارجيّة، في ختام تصريحِه، إلى أهمية رفع الوعي والتّأكيد على أهمية حقوق الإنسان وصونها وحمايتها في جميع الدول العربيّة والعمل على حماية الأسرة وتقوية أواصرِها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X