أخبار عربية
جريمة صادمة ومخالفة للقوانين الدولية والأعراف الإنسانية

قطر تدين قتل إسرائيل لعمال إغاثة في غزة

رفض قطري لاستخدام الغذاء سلاحًا ضد المدنيين بالحرب

الدوحة – واشنطن- قنا:

أدانت دولة قطر بشدة الغارة الإسرائيلية التي أدت لمقتل عدد من العاملين في مجال الإغاثة في قطاع غزة، وعدتها جريمة صادمة ومخالفة للقوانين الدولية والأعراف الإنسانية.

وأكدت وزارةُ الخارجية، في بيان أمس، رفض دولة قطر التام استخدام الغذاء سلاحًا ضد المدنيين في الحرب على غزة، كما شددت على ضرورة وصول المساعدات إلى مناطق القطاع كافة، دون عوائق.

وجددت الوزارة التأكيد على أهمية تعزيز الجهود الإقليمية والدولية لوقف فوري ودائم لإطلاق النار في غزة، فضلًا عن ضمان المساءلة وعدم الإفلات من العقاب في كافة الجرائم المرتكبة جراء هذه الحرب المروعة. وكانت منظمة «‏وورلد سنترال كيتشن»‏ الإغاثية، التي تتخذ لها مقرًا في الولايات المتحدة، أعلنت مقتل سبعة من موظفيها في ضربة إسرائيلية على قطاع غزة، مُعلنة تعليق عملياتها في المنطقة.

وشاركت المنظمة غير الحكومية بشكل نشط منذ بدء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي، في عمليات الإغاثة، لا سيما بتوزيع وجبات غذائية على سكان القطاع المُهدد بالمجاعة.

وقالت «‏وورلد سنترال كيتشن»‏ في بيان: «مقتل سبعة عناصر من فريقنا بضربة نفّذتها القوات الإسرائيلية في غزة».

وأضافت أن بين القتلى مواطنين «من أستراليا وبولندا والمملكة المتحدة، ومواطن يحمل الجنسيتين الأمريكية والكندية، وفلسطيني».وتابعت المنظمة في البيان: «بالرغم من تنسيق التحركات مع القوات المسلحة الإسرائيلية، أصيب الموكب فيما كان يغادر مستودع دير البلح، حيث أفرغ الفريق أكثر من مئة طن من المساعدات الغذائية الإنسانية التي نقلت إلى غزة عن طريق البحر».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X