الراية الإقتصادية
تستضيف منتدى التنقل ذاتي القيادة 30 أبريل الجاري

قطر تعزز الابتكار في تكنولوجيا المركبات الكهربائية

البنعلي: آفاق رقْمية توفر حلولًا جديدةً للتنقل

الدوحة – الراية :

أعلنَ مُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة عن تعاونٍ مُشتركٍ مع هيئة المناطق الحرة – قطر من أجل دفع مسيرة الحوار المُتعلق بالنقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة على الساحة العالميّة.

وسوف يتجسّد هذا التعاون خلال فعاليات مُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة المُزمع انعقاده في الدوحة، خلال الفترة من 30 أبريل وحتى 2 مايو 2024، الذى يهدف إلى أن يكونَ منصةً رائدةً تجمع تحت مِظلّتها كوكبةً من الشركاء الدوليين المعنيين بمجال التنقل ذاتي القيادة.

ويُمثل هذا التعاونُ نقطة التقاء تتحد من خلالها الخبرات والرؤى المُشتركة لكلا الطرفين، كما تعمل على تسخير المكانة الفريدة التي تحظى بها هيئة المناطق الحرة – قطر في تسهيل التجارة والاستثمار، والتعويل عليها في دفع النظام البيئيّ القائم على النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة نحو مزيدٍ من التقدّم. عِلاوة على ذلك، ينشد هذا التعاون، من خلال الاستفادة من المزايا الاستراتيجية للمناطق الحرة في قطر، إلى تحفيز الأعمال الهادفة إلى تطوير تقنيات الجيل التالي لحلول التنقل الكهربائي والعمل على توسيع نطاقها.

وأعربَ السيّد عبدالله حمد البنعلي، مُدير عَلاقات المُستثمرين والدعم الفني بهيئة المناطق الحرة – قطر، عن سعادته بهذا التعاون والدور المُتنامي للهيئة في مجال النقل الكهربائي، قائلًا: «يأتي تعاوننا مع مُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة في إطار رؤيتنا للتركيز على التكنولوجيا الناشئة والمُساهمة في تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، خاصة فيما يتعلق بتعزيز التنويع الاقتصادي والابتكار التكنولوجي في دولة قطر. ومن مُنطلق أن المناطق الحرة في الدولة تُمثل منصةً رائدةً لأحدث التكنولوجيا، تُدرك هيئة المناطق الحرة – قطر ما يتمتع به قطاع النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة من إمكانات كامنة كبيرة، ومن جهته، قالَ السيد أحمد الأنصاري، عضو اللجنة التنفيذيّة بمُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة: تحمل الشراكة المُبرمة بين كل من مُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة وهيئة المناطق الحرة – قطر، دلالةً واضحةً على التزام الجهتين وحرصهما الدؤوب على دفع عجلة الابتكار وتحقيق النموّ المُستدام. ونهدف من خلال مساعينا الرامية إلى الدمج بين الخبرات والموارد العالمية إلى تسريع وتيرة اعتماد المركبات الكهربائية والتقنيات ذاتية القيادة، ما يُسهم في تمهيد الطريق نحو ترسيخ دعائم نظام نقل يتميّز بنظافة أكبر وكفاءة أعلى. كما تُجسّد هذا الشراكة رؤيتنا المُتبادلة التي نستشرف من خلالها آفاق مُستقبل حافل بوسائل النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة، شريطة أن تكونَ موثوقةً وصديقةً للبيئة.

منصة للمعنيين بالنقل ذاتي القيادة

تستضيفُ وزارةُ المواصلات مُنتدى النقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة خلال الفترة من 30 أبريل وحتى 2 مايو 2024 تحت رعاية سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي، وزير المواصلات.

يهدفُ المُنتدى إلى أن يُصبحَ منصةً رائدةً تجمع تحت مِظلتها أطرافًا مُتعدّدة من المعنيين بالنقل الكهربائي والتنقل ذاتي القيادة، وهو موضوع يتسم بأهميته الملحّة على الساحة العالميّة.

وتعمل هذه الفعّالية، التي تستمر على مدار ثلاثة أيام وتنظمها شركة Just us & Otto Marketing & Event Services بالتعاون مع InStrat على توفير مظلّة مناسبة للشركاء المعنيين على الساحة الدولية من أجل معرفة المزيد عن النقل الكهربائيّ والتنقل ذاتي القيادة وإعداد التوصيات الرامية إلى الخروج بهذا المجال إلى حيّز التنفيذ في سياق العالم الواقعيّ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X