المحليات
محقق على أربع نسخ إحداها قُرئت على الإمام المنذري وعليها خطه

«الشمائل المحمدية».. عندما تجتمع عظمة الموضوع وجلالة المؤلف

أهل قطر أوقفوا الكتب منذ تأسيس الدولة

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية حريصة على توزيع الكتب في الداخل والخارج

الإصدار ثمرة تعاون بين المصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية وإدارة الشؤون الإسلامية

التمويل يعتمد على شروط الواقفين ورغباتهم المسجلة في حججهم الوقفية

يُعد كتابُ «الشمائل المحمدية» أحد الكتب المهمة التي تُعنى بأخلاق النبي -صلى الله عليه وسلم – وصفاته وآدابه وفضائله. وقد أصدرت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكتاب، بتمويل من المصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية بالإدارة العامة للأوقاف.

وتبنَّى المصرف الوقفي طباعته؛ تنفيذًا لرغبة الواقفين الكرام الذين اشترطوا في حججهم الوقفية طباعة الكتب النافعة، علاوة على المصحف الشريف والسنة النبوية ونشر العلم وإحياء التراث عمومًا؛ ليؤكدوا بذلك دور الوقف المتميز والنوعي في دعم وتوجيه الحياة العلمية والثقافية والدينية في المجتمع المسلم.

وفي هذا الإطار، تحرصُ إدارة الشؤون الإسلامية – وهي الجهة المُنَفِّذَة للحجة الوقفية والقائمة على اختيار الكتب وتنفيذ طباعتها – على حُسْن اختيار العناوين من بين أمهات الكتب في مختلف المجالات العلمية الشرعية والعناية بطباعتها بأعلى المواصفات؛ ليستفيد منها طلبةُ العلم والباحثون وعموم الناس، وتنفذ الإدارة سنويًا طباعة عشرات المجلدات من أمهات الكتب.

نبذة عن الكتاب وموضوعه

ويضمُ الكتاب شمائل النبي -صلى الله عليه وسلم- وصفاته الخُلُقية والخَلْقية، وهو موضوع يكاد يكون بابًا ثابتًا في جميع كتب الحديث، ولكن العلماء اهتموا بإفراده بالتأليف قديمًا وحديثًا، وذلك نظرًا لأهميته، وكان ممن خصه بالتأليف الإمام الترمذي في كتابه هذا، الذي امتاز بعناية خاصة لجلالة مؤلفه، وأثنى عليه العلماء كثيرًا، وتناولوه بالشرح والتعليق والاختصار، كما أنه حُقق في عدة طبعات.

أهمية الكتاب ومميزاته

يكتسب هذا الكتابُ أهميتَه أولًا من عظمة موضوعه الذي هو شمائل النبي -صلى الله عليه وسلم- ثم من جلالة مؤلفه الذي هو الإمام محمد بن عيسى الترمذي أحد أصحاب السنن الأربعة.

وتمتازُ هذه الطبعة بكونها محققة على أربع نسخ خطية، إحداها قُرئت على الإمام المنذري وعليها خطّه، وقد اعتنى المحقق بإثبات الفروق بين تلك النسخ، وتخريج الأحاديث، وضبط النص وشرح الغريب، وقد حظيت هذه الطبعة بمزيد من المراجعة والتدقيق بإدارة الشؤون الإسلامية.

كيف تحصل على نسختك؟

يمكن للراغبين مراجعة قاعة التراث، قسم توزيع الكتب بمبنى وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية (الطابق الأرضي) وتسلم نسختهم، علاوة على إمكانية الاطّلاع على مطبوعات مختلفة أخرى وتسلمها أيضًا حسب المستوى الدراسي للمتقدمين.

يذكر أن الوزارة تعتني عناية خاصة بالباحثين وطلبة الدراسات العليا وتخصهم بمجموعة ثمينة من أمهات الكتب.

التعريف بجهة التمويل

المصرف الوقفي للتنمية العلمية والثقافية.. يمثل واحدًا من ست قنوات متنوعة بــ «مركز خدمة الواقفين» لاستقبال أوقاف المحسنين الكرام وفي ذات الوقت يمثل أيضًا ست قنوات لدعم القطاعات المختلفة ذات الصلة في المجتمع، وقد تم إنشاء هذا المصرف انطلاقًا من الإيمان العميق بدور العلم في تقدم الأمة وتطورها، ليكون رافدًا غنيًا للعطاء الثقافي والعلمي؛ فللوقف دور تاريخي كبير في تنشيط الحركة العلمية والثقافية وبناء هذه الحضارة التي أفادت الإنسانية جمعاء، ومن وسائله: دعم إقامة المؤتمرات والندوات وحلقات الحوار والمعارض والمراكز الثقافية الدائمة والموسمية، وتوفير بعثات داخلية وخارجية للطلبة المتميزين لمتابعة دراستهم الجامعية والعليا، وتنظيم الدورات التدريبية لتنمية المهارات في مختلف المجالات العلمية والثقافية، وطباعة الكتب والإصدارات السمعية والمرئية، ودعم وإنشاء المكتبات الوقفية.

طرق الوقف:

وتدعو الإدارة العامة للأوقاف أهلَ الخير الراغبين في أن يكون لهم وقف يُنفق رَيعه على أحد المصارف الوقفية؛ ليكون لهم صدقةً جارية وأجرًا محتسبًا إلى يوم القيامة أن يبادروا إلى الوقف عبر طرق الوقف المختلفة:

الوقف أون لاين باستخدام البطاقة البنكية من خلال موقع الإدارة العامة للأوقاف:

awqaf.gov.qa/atm

خدمة عطاء عبر الجوال على الرابط: awqaf.gov.qa/sms

التحصيل السريع على الرقم: 55199996 و 55199990.

الخط الساخن: 66011160.

 

من هو الإمام الترمذي؟

  • مولده ونشأته:

هو الإمام محمد بن عيسى بن سورة بن شداد بن عيسى السلمي الترمذي. ولد مطلع القرن الثالث الهجري في ذي الحجة سنة تسع ومائتين من الهجرة، في قرية من قرى مدينة ترمذ تسمى «بوغ».

وقد عاش الإمام الترمذي للحديث، ورحل إليه حيثما كان، فأخذ العلم وسمع من الخراسانيين والعراقيين والحجازيين، وهو تلميذ إمام المحدثين الإمام البخاري، وتأثر به أشد التأثر، ولا سيما في فقه الحديث وعلومه.

  • شيوخ الإمام الترمذي:

عاش أبو عيسى لتحصيل الحديث، وشد الرحال إليه أينما كان واشترك الإمام الترمذي مع أقرانه الخمسة أصحاب الكتب المعتمدة، وهم الأئمة: البخاري، وأبو داود السجستاني، والنسائي أحمد بن شعيب، وابن ماجه محمد بن يزيد.

  • وفاة الإمام الترمذي:

تُوفِّي الإمام الترمذي رحمه الله تعالى ببلدته «بُوغ» في رجب سنة ٢٧٩هـ، بعد حياة حافلة بالعلم والعمل، وقد أصبح الإمام الترمذي ضريرًا في آخر عمره، بعد أن رحل وسمع وكتب وذاكر وناظر وصنف.

ماذا قالوا عن

الإمام الترمذي؟

نقل الحاكم أبو أحمد عن أحد شيوخه قال: «مات محمد بن إسماعيل البخاري، ولم يخلف بخراسان مثل أبي عيسى في العلم والحفظ والورع والزهد، بكى حتى عمي، وبقي ضريرًا سنين».

وقال عنه السمعاني في الأنساب بأنه: «إمام عصره بلا مدافعة، صاحب التصانيف»، وبأنه «أحد الأئمة الذين يقتدى بهم في علم الحديث».

وقال ابن الأثير: «كان الترمذي إمامًا حافظًا، له تصانيف حسنة، منها الجامع الكبير، وهو أحسن الكتب».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X