المحليات
لدى افتتاحه دورة «عنبتاوي 34» ببيروت.. الجمّالي:

المنظومة الدولية عجزت عن وقف العدوان على غزة

الدوحة- ‏قنا :‏

أكَّدَ سعادةُ السيّد سلطان بن حسن الجمالي، الأمين العام للشبكة العربيّة للمؤسَّسات الوطنيَّة لحقوق الإنسان أنّ المنظومة الدوليَّة لحقوق الإنسان عجزت عن وقف عدوان الاحتلال الإسرائيليّ المُتواصل على قطاع غزّة منذ السابع من شهر أكتوبر الماضي.

ودعا الجمالي إلى العمل على إيجاد آليّات فعّالة لوقف الانتهاكات ومحاسبة مرتكبيها، مشيرًا إلى أن الأشهر الستة الماضية شهدت تنكرًا للشرعية الدولية لحقوق الإنسان خلال الحرب المستمرة على قطاع غزة، فضلًا عن عجز المنظومة الدولية لحقوق الإنسان في مواجهة انتهاكات وجرائم الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين، بما يتضمن الإبادة الجماعية في قطاع غزة.

جاءَ ذلك خلال كلمة ألقاها في افتتاح المرحلة الأولى من دورة «عنبتاوي 34»‏ التي تعقد عبر تقنية الاتصال المرئي تحت عنوان «مستقبل حقوق الإنسان من أجل عدالة كونية»، على أن يتم تنظيم المرحلة الثانية من الدورة بشكل حضوري في تونس، بالتعاون بين الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، ومقرها الدوحة، والمعهد العربي لحقوق الإنسان ومقره تونس.

وأكّدَ الأمينُ العام للشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ضرورة العمل على تنفيذ ومتابعة تنفيذ الهدف 16 من أهداف خطة 2030 للتنمية المستدامة، باعتباره مفتاح تنفيذ أهداف التنمية المستدامة جميعها، مشيرًا إلى أن الهدف 16 يتناول السلام والعدل والمؤسسات القوية، ويهدف لتعزيز المجتمعات السلمية والشاملة من أجل التنمية المستدامة، وتوفير الوصول إلى العدالة للجميع والوصول للمعلومات وبناء مؤسسات فعّالة وخاضعة للمساءلة وشاملة على جميع المستويات.

ولفتَ إلى أنه من خلال حثّ الدول على الحوكمة والسماح بتدفق المعلومات بشفافية، ستتمكن تلك الدول من تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، وبتنفيذها تصبح دولًا قوية ومتمكنة، ما يعزز استقلالها وسيادة قرارها وتفاعلها مع الشرعة الدولية لحقوق الإنسان ومنظومتها.

وقالَ الجمالي: «منذ سنوات وفي إطار تنفيذ مذكرة التعاون بين الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمعهد العربي لحقوق الإنسان، تعمد الشبكة في كل عام إلى مشاركة المعهد في تنظيم دورة «‏عنبتاوي»، وذلك لإيمانها بمدى مساهمة هذه الدورة في بناء ورفع وصقل قدرات ومهارات نشطاء حقوق الإنسان في المنطقة العربية.. ومن أجل الوصول لمبتغانا وهدفنا بتعزيز وحماية حقوق الإنسان في وطننا العربي وكل بقاع العالم، يجب أن نتحلَّى بالصبر والمثابرة والتعاون فيما بيننا، ومع كل مدافع في كل بقاع الأرض».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X