اخر الاخبار

وزارة التربية والتعليم تعقد لقاء تعريفيا لاستقطاب الطلبة القطريين لمهنة التدريس

الدوحة – قنا:

عقدت وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي بالتعاون مع كلية التربية بجامعة قطر على مدى يومين، لقاء تعريفيا لاستقطاب الطلبة القطريين من الجنسين ممن لديهم رغبة في الالتحاق بمهنة التدريس من خلال برنامج “طموح”.
هدف اللقاء إلى إتاحة الفرصة لمعلمي المستقبل للتعرف على طبيعة مهنة التدريس عن قرب، من خلال استماعهم وتبادلهم الآراء مع كفاءات تعليمية تشارك خبراتها الميدانية.
وقالت السيدة فوزية المالكي، القائم بمهام رئيس قسم الإرشاد الأكاديمي بوزارة التربية والتعليم والتعليم العالي إن اللقاء جاء في إطار سعي الوزارة، لمد جسور التعاون مع كلية التربية في جامعة قطر، من أجل توفير أفضل الطرق والبرامج من خلال العديد من المشاريع والمبادرات التي تسعى إلى تأهيل الطلبة لمهنة التعليم، وتزويدهم بآخر التطورات والتحديثات التي تمت على هذه المهنة للمعلم والتعليم، والتي من أهمها تعديل الرواتب والمزايا المالية للمعلمين، وتوفير الحوافز والمكافآت والامتيازات.
من جهتها، ألقت الدكتورة أسماء عبدالله العطية عميد كلية التربية في جامعة قطر كلمة أكدت فيها السعي الدائم لاستقطاب الطلبة القطريين من الجنسين ليصبحوا معلمين وقادة في المستقبل، خاصة وأن رسالة المعلم تعد من أجل الرسائل في الحياة.
وأشارت إلى أن دولة قطر تحتاج إلى أبنائها الأوفياء لحمل هذه الرسالة، وأن كلية التربية فاتحة أبوابها للطلبة جميعهم ممن يحتاجون الحصول على أي معلومة أو إرشاد، أو حتى حضور الحصص كمستمع من أجل التعرف على بيئة وطبيعة الدراسة بالكلية.
من ناحيتها، سلطت الدكتورة عائشة الأحمدي، مساعد العميد لشؤون الطلاب بكلية التربية في جامعة قطر، الضوء على تنوع التخصصات المتاحة في الكلية ونسب القبول ومتطلبات الالتحاق بها، مع شرح متطلبات القبول في كل تخصص، ما ساهم في توجيه الطلاب وتحفيزهم على اختيار التخصص الذي يناسب ميولهم واهتماماتهم المهنية المستقبلية.
وتضمن اللقاء حلقة نقاشية بعنوان “لماذا مهنة التعليم” بمشاركة نخبة من المعلمين، حيث جرى التطرق لمدى احتياج الميدان التربوي للشباب القطري، ودور المعلم القطري الهام في مهنة التدريس.
كما شارك المعلمون تجاربهم الخاصة في مجال التعليم، وقدموا نبذة عن تجربتهم في برنامج “طموح” وما يقدمه من إمكانيات كبيرة للمعلم القطري، والذي من خلاله يتم تأهيل المعلمين القطريين للانضمام إلى السلك التعليمي والتربوي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X