اخر الاخبار

الصين تصدر أعلى مستوى إنذار بعد أمطار وفيضانات في جنوب البلاد

بكين – (أ ف ب):

أصدرت السلطات الصينية الثلاثاء أعلى مستوى إنذار في مناطق بجنوب البلاد بسبب الأمطار الغزيرة والفيضانات التي أدت الى مقتل أربعة أشخاص على الأقل في مقاطعة قوانغدونغ، وهي الأكبر من حيث التعداد السكاني.
وبات مستوى الانذار الأحمر نافذا اعتبارا من الساعة 11,00 بالتوقيت المحلي (03,00 ت غ) الثلاثاء في شينزن، وفق ما أفادت هيئة الأرصاد الجوية في هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 17,7 مليون نسمة، والواقعة مقابل هونغ كونغ.
وحذّرت السلطات من خطر “مرتفع للغاية” من حصول فيضانات خلال فترة من تساقط الأمطار الغزيرة يتوقع أن تستمر لما بين “ساعتين وثلاث ساعات”.
والأمطار الغزيرة ليست أمر غير معتاد في جنوب الصين خصوصا في الصيف، إلا أنها نادراً ما تحصل خلال فصل الربيع.
وتشهد قوانغدونغ أمطاراً غزيرة منذ الخميس. وهذه المقاطعة هي الأكبر من حيث عدد السكان في الصين مع 127 مليون نسمة، وتحظى بأهمية محورية في قطاع الصناعة، اذ تضم عشرات الآلاف من المصانع، وغالبية انتاجها مخصص للتصدير.
وأدت الأمطار والفيضانات الى مقتل أربعة أشخاص على الأقل وإجلاء عشرات الآلاف من السكان، وفق ما أفادت السلطات في حصيلة صادرة الإثنين.
وتسبّب هطول الأمطار في ارتفاع منسوب الأنهر وأثار مخاوف من فيضانات “لا يحدث مثلها سوى مرّة واحدة في قرن من الزمن”، وفق السلطات.
– انزلاق للتربة -والظواهر المناخية القصوى معروفة في الصين، لكنها اشتدّت في الأعوام الأخيرة في البلد الذي شهد فيضانات غزيرة وموجات جفاف حاد ودرجات حرارة قياسية.
ويجعل التغيّر المناخي الناجم عن غازات الدفيئة البشرية المصدر الظواهر المناخية القصوى أكثر شدّة وتواترا، مع العلم أن الصين هي أكبر ملوِث بهذه الغازات.
وفي أيلول/سبتمبر، عانت شينزن من هطول أمطار غزيرة كانت الأشد منذ بدء تسجيل الاحصاءات المناخية في العام 1952، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي.
وفي الأيام الأخيرة، أفادت وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا” الرسمية أنّه تمّ إجلاء أكثر من مئة ألف شخص في قوانغدونغ ونقلهم الى أماكن أخرى، وتم إجلاء جزء منهم من تشينغيوان الواقعة على ضفتي نهر بي في منطقة دلتا نهر اللؤلؤة.
وتسبّب سوء الأحوال الجوية في الأيام الأخيرة في انزلاقات للتربة في مناطق جبلية.
وفي هذا الإطار، أفادت قناة “سي سي تي في” الحكومية عن إصابة ستة أشخاص على الأقل جراء انزلاقات للتربة في منطقة جيانغوان في شمال مقاطعة قوانغدونغ.
وتُظهر لقطات بثّتها القناة منازل على ضفاف نهر دمّرها سيل من الطين، وأشخاصاً يعالَجون من قبل خدمات الطوارئ في ملعب رياضي غمرت المياه أرضيته.
وحذرت خدمات الأرصاد الجوية من أن المقاطعات المتاخمة لقوانغدونغ، بما في ذلك فوجيان (شرق) وقويتشو (جنوب غرب)، ستهطل عليها أمطار غزيرة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X