الراية الرياضية

هجن الشحّانية تسيطر على رموز الثنايا بختام الوثبة

الدوحة – الراية:
واصلتْ هجنُ الشحّانيّة تألقَها الكبيرَ في ختاميات الموسم الحالي، سواء بالميادين الداخليَّة أو الخارجيَّة، لتواصلَ التفوُّقَ والإبداع في موسمِها الاستثنائيِّ، وسجّلت هجنُ الشحّانية موعدًا جديدًا مع الإبداع مساء أمسِ، بسيطرتِها التامّة على رموز الثنايا الذهبيّة بمِهرجان ختامي الوثبة 2024، لترسلَ رسائلَ تحذير شديدة اللهجة إلى كلّ مُنافسيها قبل معركة اليوم الختامي للمِهرجان السنوي الكبير التي تقام مساء غدٍ السبت، ويترقّبُها جمهور كبير من محبّي وعشّاق رياضة التراث في الخليج كافة.
وكانت بداية التألّق والتفوّق للشعار العنابي في مُنافسات أمسِ، في أقوى الأشواط، شوط الكأس الذهبية للثنايا بكار مفتوح، والذي قادته هجنُ الشعار العنابي بهدف الفوز، وقادت «الغارية» لهجن الشحّانية حملةَ الفوز بالكأس مدفوعةً بتعليمات وتوجيهات مضمرها القدير جارالله محمد بن عقيل، وتمكّنت «الغارية» من تصدر الشوط القوي، لتحقّق الفوز والناموس بفارق زمني مريح عن أقرب مُنافسيها، محققةً الفوز والكأس في زمنٍ قدرُه 12.03.7 د.
كما حصدَ «دخان» ملك هجن الشحّانية، الرمز الثاني للشعار القوي في مُنافسات الأمس، بفوزه ببندقية القعدان مفتوح، بعدما تصدّرَ الشوط الثاني الرئيسي للقعدان مفتوح في توقيت زمني قدرُه 12.04.4 د. وقادَ المضمر القدير محمد بن خالد العطية ملحمة التفوق في الشوط الثاني الرئيسي مع «دخان»، ليكتب النهاية السعيدة لهجن الشعار العنابي، مُكررًا نفس سيناريو الشوط الأول الرئيسي، مُحلّقًا بالصدارة على حساب هجن الرئاسة التي جاءت في المركزين: الثاني والثالث على التّرتيب عن طريق «شاهين» و «مستحيل»، بقيادة المضمّرين: محمد عتيق بن زيتون، وسلطان الوهيبي، اللذين نافسا مع العطية حتى اللحظات الأخيرة من عُمر الشوط القوي والمُثير، الذي انتهى بنهاية عنابية مميزة للشعار الشحّاني الذي أسعد كل جماهيره في أبوظبي والدوحة على حدّ سواء.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X