الراية الرياضية
للمرة الأولى في تاريخه.. والأهلي وصيفًا

العربي بطلًا لأغلى كؤوس ألعاب القوى

متابعة – رمضان مسعد :
حققَ النادي العربي إنجازًا تاريخيًا للمرة الأولى بفوزه بلقب بطولة كأس سمو أمير البلاد المُفدى لألعاب القوى لعام 2024، لأول مرة في تاريخه، مُضيفًا إنجازًا جديدًا لإنجازات النادي الكثيرة هذا الموسم في مُختلِف الألعاب.
واختتمت مُنافسات البطولة التي شهدت مُشاركة جميع الأندية القطريّة، على مَيدان ومضمار الملعب الفرعي لاستاد خليفة المونديالي، وسط مُنافسةٍ قويةٍ للغاية بين جميع المُشاركين.
وحققَ العربي الفوزَ بلقب الكأس الغالية مُتفوقًا على جميع الأندية برصيد 142 نقطة، بينما حلَّ النادي الأهلي بالمركز الثاني برصيد 126 نقطة، وجاء السد في المركز الثالث برصيد 91 نقطة.
وبعد نهاية المُنافسات تُوِّج الفريق العرباوي بكأس البطولة والميداليات الذهبيّة، وقد تسلم محمد جاسم الكواري نائب رئيس النادي العربي كأس البطولة من محمد عيسى الفضالة رئيس الاتحاد القطري لألعاب القوى وسط فرحةٍ وسعادةٍ عرباويةٍ بهذا الإنجاز. وقد أعربَ محمد جاسم الكواري نائب رئيس النادي العربي، عن سعادتِه بهذا الإنجاز، مؤكدًا في تصريحات بعد نهاية مراسم التتويج: الحمد لله على هذا الإنجاز التاريخي الذي نفخر به جميعًا لفريقنا وأبطالنا في أم الألعاب. مُشيرًا إلى أن هذا اللقب الغالي تحقق بفضل الإدارة الحكيمة في جهاز ألعاب القوى الذي طالما قدَّم وساهم في العديد من الإنجازات لنادي العربي. وأشادَ نائب رئيس النادي العربي بالجهازين الفني والإداري واللاعبين بالنادي تحت قيادة محمد العامري، مُتمنيًا مواصلةَ الإنجازات وتحقيق مزيدٍ من البطولات. وعلى هامش ختام مُنافسات أغلى الكؤوس تمَّ تكريم نجوم الأدعم أبطال الخليج وآسيا للشباب تحت 20 سنة، كما قام رئيس الاتحاد بتكريم مُدرب مُنتخبنا الوطني للناشئين والشباب الإنجليزي «لي كريستوف»، بعد النتائج المُميّزة التي حققتها مُنتخباتُنا الوطنيّة. ووجَّه رئيسُ الاتحاد محمد عيسى الفضالة رسالةً خاصةً إلى أبطال الأدعم بمُناسبة هذا الإنجاز الجديد، حيث أثنى على ما قدموه من مُستوى جيّد وما حققوه من نتائج مُتميّزة في دورة الألعاب الخليجيّة وكأس آسيا للشباب بالإمارات التي وصل مجموعها إلى 12 ميدالية مُلوّنة مُتنوّعة بواقع 7 ميداليات (4 ذهبيات وفضيتان وبرونزية) في دورة الألعاب الخليجيّة و5 ميداليات (4 ذهبيات وفضية) في الآسيوية. وحققَ أبطالُنا أيضًا إنجازات أخرى بتأهّل 5 لاعبين جدد لبطولة العالم للشباب في البيرو ليُصبح المجموع 8 مُتأهلين من قطر للحدث العالمي.
وأشادَ الفضالة رئيس الاتحاد بأبطال الأدعم مؤكدًا أنهم جميعًا كانوا على قدر المسؤولية وعند حُسن الظن، واستحقوا التكريم.
وقالَ: هذه الإنجازات تمنحنا الحافز وتضع على عاتقنا مسؤوليةً كبيرةً للغاية، من أجل مواصلة التألق وتحقيق المزيد من النجاحات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X