اخر الاخبار
الرئيس التنفيذي لـ Visit Qatar:

معرض سوق السفر العربي منصة لتبادل الحلول لمواجهة تحديات صناعة السياحة عالميا وإقليميا

دبي_ قنا:

أكد المهندس عبدالعزيز علي المولوي الرئيس التنفيذي لـ Visit Qatar، أن معرض سوق السفر العربي 2024، يمثل منصة هامة لالتقاء خبراء السياحة من مختلف دول العالم، وتبادل الآراء حول الحلول المقترحة لمواجهة تحديات صناعة السياحة عالميا وإقليميا، والتعرف على أحدث اتجاهات الصناعة والزوار والأعمال.
وقال المولوي، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية قنا على هامش معرض سوق السفر العربي 2024 في يومه الثالث، إن المشاركة في الفعاليات والمعارض السياحية، مثل سوق السفر العربي، يمثل فرصة جيدة لتسليط الضوء على أهم وأبرز تطورات قطاع السياحة القطري، والترويج للوجهة السياحية والفعاليات المختلفة، فضلا عما تمثله المعارض السياحية من منصة هامة لعقد الشراكات وتطوير الاستثمار السياحي وتحقيق النمو.
وأشار إلى أن Visit Qatar تتبنى استراتيجية ثابتة، تسعى من خلالها لتعزيز مكانة دولة قطر كوجهة رائدة على خارطة السياحة العالمية، من خلال استهداف الزوار من 15 سوقا مصدرة للسياحة حول العالم، مبينا أنه يجري التركيز على ستة مجالات سياحية تبرز أفضل ما يمكن أن تقدمه قطر لزوارها، بداية بالجمال الطبيعي، ومعالم الجذب السياحي، والعروض الترويجية الجاذبة.
ونوه إلى أن Visit Qatar تسعى أيضا إلى توسيع مدى الوصول والتأثير عالميا، عن طريق إبرام المزيد من الشراكات مع منظمي الرحلات ووكلاء السفر، وإطلاق رحلات الطيران المستأجرة في الأسواق غير المستغلة وإنشاء المكاتب التمثيلية، حتى يمكننا الترويج لقطر كوجهة سياحية في جميع أنحاء العالم، مضيفا أن Visit Qatar تسعى أيضا إلى تحقيق التكامل السياحي الخليجي، من خلال العمل على إطلاق التأشيرة الخليجية الموحدة، وأضاف: “لقد نجحنا مؤخرا في إطلاق حملة Double The Discovery، بالتعاون مع الهيئة السعودية للسياحة، حيث يمكن للزوار من مختلف دول العالم استكشاف أبرز المعالم السياحية في كل من قطر والسعودية، عبر رحلة وباقة موحدة”.
وأكد الرئيس التنفيذي لـ Visit Qatar أن رزنامة فعاليات قطر أعلنت في بداية هذا العام عن حوالي 80 فعالية متنوعة ترفيهية ورياضية وثقافية ومعارض ومؤتمرات، تلبي تطلعات وأذواق زوار قطر من العائلات، وزوار الأعمال ومختلف الثقافات والأعمار، لافتا إلى أن المنصة ستشارك في معرض ITB الصين المقرر انطلاقه أواخر الشهر الحالي، ويستمر في إطلاق حملاتنا الترويجية والتسويقية، وكذلك المشاركة في المعارض السياحية الهامة.
وأوضح أنه لا يمكن لقطاع السياحة أن ينمو أو يتطور إلا من خلال الشراكات الناجحة، حيث تساهم تلك الشراكات على تحديد الأهداف المشتركة، والعمل من أجل تحقيقها، في ظل شراكة رئيسية من كل الجهات الحكومية أو الخاصة والمواطنين والمقيمين في النجاح والنمو.
جدير بالذكر أن قطاع السياحة يعد أحد القطاعات المسؤولة عن تنويع الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية المستدامة، من خلال استهداف 6 ملايين زائر بحلول عام 2030، وزيادة المساهمة في الناتج المحلي لتصل إلى 12 بالمئة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X