فنون وثقافة
من خلال أجنحة كبرى تُعرِّف الزوّار بخِدماتها

حضور قوى للوزارات والمراكز البحثية في معرض الكتاب

الدوحة – أشرف مصطفى:
أكدَ عددٌ من المسؤولين عن الأجنحةِ في الجهات المحليّة والمراكز البحثيّة أن المعرض يُشكّل محطةً مُهمةً لهم من أجل تحقيق المزيد من التواصل مع الجمهور ومُحبّي الفكر والثقافة، وذلك من خلال أجنحة كبرى، منها ما تُعرِّف بخِدماتها، وأخرى تحتفي بالإصدارات القطريّة والعربيّة عمومًا. وأكدوا أن المعرض الذي يحظى بمُشاركات محليّة ودوليّة كُبرى واهتمام جماهيري كبير، يُساعد على إثراء عقلية الجمهور القطري والعربي عمومًا، لتقديم ما يتوافق مع المُجتمع من موضوعاتٍ، وجذب أكبر عدد من القرّاء، فضلًا عن دعم ومُساعدة المواهب الشابة من الكُتَّاب على نشر إصداراتهم ضمن مجموعة مُتميّزة من الإصدارات الأخرى. تجوّلت الراية في أجنحة المعرض لتلتقي بعض الوزارات والمراكز والهيئات والجهات التعليميّة القطريّة المُشاركة في المعرض لنطلعَ من خلالهم على طبيعة المُشاركة وأهم معروضاتهم والفعاليات التي يُقدّمونها للزوّار، وقد التقت الراية بعددٍ من مسؤولي الأجنحة لتلك الجهات والوزارات، وكان لنا معهم هذه اللقاءات:

 

فائقة أشكناني :مطبوعات توعوية وعلمية لتعريف الجمهور بخدمات البلدية

 

قالت الدكتورة فائقة عبدالله أشكناني، مُدير إدارة العَلاقات العامّة بوزارة البلدية: إن جَناح الوزارة هذه السنة مُكوّن من قسمين لتعريف الجمهور بخِدمات الوزارة، يشمل القسم الأول إصدارات الوزارة من كتب توعويّة و علميّة تختص بمُختلِف القطاعات الخمسة بالوزارة، فضلًا عن التقارير السنويّة والأدلة الإرشاديّة الخاصّة باشتراطات رخص البناء وغيرها من الكتب مثل: كتب أشجار قطر، والحدائق، والمنتزهات، وغيرها. ويتكوّن القسم الآخر من ركن خاص ببيت الباندا يشمل فعاليات رسم وتلوين وتعليم الأطفال، وتوزيع عدد من الهدايا عليهم، حيث يتم طرح مُسابقة «سهيل» و»ثريا» ضمن فعاليات ركن بيت الباندا يوميًا، التي تتضمن عددًا من الأسئلة حول معلومات عن حديقة بيت الباندا. ويشهدُ الجَناحُ إقبالًا مُتزايدًا من الجمهور والأطفال لزيارة الجَناح والاطلاع على الكتب المُتنوّعة المعروضة، الرقْمية والمطبوعة، كما يشهد ركن الباندا بالجَناح إقبالًا كبيرًا من الأطفال. حيث تمَّ تخصيص ركن للباندا واستقبال مُشاركات الأطفال بمُسابقة «سهيل» و»ثريا» ضمن فعاليات ركن بيت الباندا يوميًا، وتستمرُّ فعالياتُ الجَناح من الساعة 9 صباحًا وحتى 10 ليلًا. ويعرضُ جَناحُ الوزارة أبرزَ الكتب والإصدارات العلميّة والإنجازات بمُختلِف مجالاتها لتعريف الجمهور باختصاصات الوزارة والخِدمات المُقدَّمة لهم. كما يُقدِّم الجَناحُ للجمهور العديدَ من الفعاليات الترفيهيّة للأطفال ومُسابقات وجوائز مُتنوّعة.

 

عرض مرئي لتطور وزارة العدل

 

تُقدّم وزارةُ العدل عبر جَناحها بمعرض الدوحة الدولي للكتاب، عددًا من الإصدارات والمنشورات القانونيّة ووسائل التوعية القانونيّة للجمهور، بمن في ذلك الأطفال، من خلال كتيبات توعويّة خاصة بالتوعية القانونيّة للنشء. ويضم جَناحها أعدادًا من الجريدة الرسميّة، والمَجلة القانونية والقضائية، وسلسلة الإصدارات الخاصة بالأدلة الاسترشاديّة القانونيّة، وأحدث التشريعات القانونيّة. كما تُشارك الأمانة العامة لمجلس الوزراء ضمن جَناح الوزارة بأحدث إصداراتها المُتعلقة بكتاب الإنجازات الداخليّة للدولة. ويعرض الجناح لأول مرة، عرضًا مرئيًا لنشأة وتطوّر الوزارة، يتضمن «لمسة وفاء» لأصحاب السعادة الوزراء السابقين، وتعريفًا بما قدّموه للوطن من خدمة وجهود.

 

620 كتابًا بالمركز العربي للأبحاث

 

أوضحَ أحمد حماد، مسؤول التوزيع في المركز العربي للأبحاث وإعداد التقارير، أن المركز يُشارك للمرة الثانية عشرة في المعرض، إذ سبق له وشارك في جميع الدورات منذ تأسيس المركز عام ٢٠١٠، وقالَ مُجيبًا عن استفسارات الراية بشأن إنجازات المركز: إن إجمالي عدد الكتب يصل إلى 620 كتابًا، بينما يصل عدد إجمالي الدوريات 187 إصدارًا. وأشارَ إلى أن أبرز ما يعرضه المركز هذا العام في المعرض مجموعة من السلاسل التي يعمل على إصدارها المركز، وتستهدف رضا قرّاء المعرض، مثل سلسلة «دراسات التحوّل الديمقراطي» التي تُركّز على دراسات ثورات الربيع العربي، وسلسلة «طيّ الذاكرة»، وسلسلة «ذاكرة فلسطين» التي تعنى بالقضية الفلسطينيّة، إضافةً إلى سلسلة «ترجمان»، التي فاز عدد من إصداراتها بجائزة «الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي».
وأكدَ أنه بالإضافة إلى ذلك، سيعرض العديد من أعداد دوريات ومجلات المركز العلمية المحكّمة، منها «سياسات عربيّة»، «وتبين»، «وأسطور»، «وحكامة»، «وعُمران» «واستشراف».

 

 

د. علي عفيفي: إصدارات مهمة لمحبي التراث

 

قالَ د. علي عفيفي علي غازي: إن إصدارات مركز «حسن بن محمد» في المعرض تشمل العديد من العناوين الهامة، التي يحرص المركزُ على مُشاركتها مع مُحبّي التراث والتاريخ، حيث تتوفر ترجمة كتاب «مُختارات من وثائق حكومة بومباي»، التي جمعها توماس هيوز في عام 1856، وهي مُختارات من الوثائق المحفوظة في سجلات حكومة بومباي، والخاصة بشبه الجزيرة العربية والخليج العربي، كما تتوفر ترجمة لوثائق مُختارة من الأرشيف الوطني بمدينة دلهي الهندية في مُجلدين بعنوان «قطر ودول الخليج العربي في وثائق الأرشيف الهندي.. مُختارات من أرشيف دلهي»، ونوّه بتوفر الأعداد الخمسة عشر لمجلة «رواق التاريخ والتراث»، وهي مجلة علمية مُحكمة، تصدر مرتين في العام، مُتخصصة في التاريخ المعني بالفعل الإنساني، والتراث الذي يُمثل ما خلفه الإنسان من شواهد مادية ومعنوية. كما يتوفر كتاب «مجموع الفضائل في فن النسب وتاريخ القبائل» للمؤرخ القطري راشد بن فاضل آل بن علي، ويتوفر أيضًا كتاب «سبائك العسجد في أخبار أحمد نجل رزق الأسعد» للمؤرخ العراقي عثمان بن سند البصري، الذي يتناول تاريخ مدينة الزبارة القطريّة، وتراجم علمائها، والكتابان من تحقيق الدكتور حسن بن محمد بن علي آل ثاني.

 

 

محمد عبد العاطي: إصدارات محكمة وموثوقة ل «الجزيرة للدراسات»

 

قالَ السيد محمد عبد العاطي، الباحث في مركز الجزيرة للدراسات والمسؤول عن إصدارات الكتب بالمركز: إن مُشاركة المركز تأتي ضمن جَناح شبكة الجزيرة، مُشيرًا إلى أن هناك العديد من الإصدارات التي سيُتيحها المركز خلال المعرض للمُهتمين بالدراسات الجيوسياسيّة والاستراتيجيّة والاقتصاديّة والاجتماعيّة والإعلاميّة بالإضافة إلى استطلاعات الرأي العام، ونوّه إلى أن لمركز الجزيرة للدراسات أكثر من 120 عنوانًا، وبعض هذه الكتب مُعتمدة ضمن مناهج التعليم في الجامعات وهي كتب بحثية مُحكمة، كما يُشارك المركزُ بإصداراته القديمة والحديثة من مجلتي «لباب» و»الجزيرة لدراسات الاتصال والإعلام». ويتصدر كتاب «غرب المتوسط مركَّبًا أمنيًّا: مبادرة 5+5 دفاع وديناميات الأمن والهجرات»، الكتب الأحدث من سلسلة إصدارات المركز، وسيشهد الكتاب حفل توقيع بحضور مؤلفه، يوم الخميس، 16 مايو، الساعة 6 مساءً، بجَناح الجزيرة. هذا إلى جانب العديد من الفعاليات وورش العمل.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X