كتاب الراية

من الواقع.. التحول الرقمي الشامل للحكومة

في كلمته الأسبوع الماضي، قال معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، أثناء الكلمة الافتتاحية للنسخة الرابعة من منتدى قطر الاقتصادي، الذي أقيم تحت شعار «عالم متغير: اجتياز المجهول»: «إن قطر تسير نحو تحول رقمي شامل من خلال الاستثمار في مجالات التكنولوجيا، والابتكار، والذكاء الاصطناعي، وعليه، خصصت الدولة حزمة حوافز بقيمة 9 مليارات ريال لهذا التحول».

وتخصيص هذا المبلغ لهذا المشروع الإلكتروني الرقمي في البلاد، يدل على أن الحكومة جادة بل ومُصرة على هذا الاتجاه الحضاري، وتحويل المُعاملات والإجراءات الحكومية، وشبه الحكومية إلى معاملات رقمية سهلة وسريعة، وذات كفاءة عالية لكسب الوقت، الذي يضيع الآن في بعض المعاملات بسبب استخدام النماذج والمعاملات والمراسلات الورقية، التي تأخذ جهدًا كبيرًا ووقتًا طويلًا في إنجازها.

وقد كتبت عدة مقالات سابقة، في هذه الزاوية، بشأن التحول الرقمي الحكومي في تخليص وإنجاز المعاملات والإجراءات، لا سيما مع وجود أرضية صلبة، وبنية تحتية قوية للاتصالات وأنظمتها في دولة قطر.

نرجو أن تتضافر الجهود، لبذل مزيد من التعاون بين السادة الوزراء والمسؤولين في تسهيل وإنجاز هذا المشروع الخاص المُتعلق بمجالات التكنولوجيا، والابتكار، والذكاء الاصطناعي.

وقد أنشئت لجنة الذكاء الاصطناعي في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وَفقًا لقرار مجلس الوزراء رقم (10) لسنة 2021، وتم تعيين أعضائها بقرار من سعادة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات رقم 10 لسنة 2022، ونأمل أن تحقق هذه اللجنة أهدافها وتخصصاتها، التي أنشئت من أجلها.

 

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X