اخر الاخبار

وزارة الصحة العامة تستضيف القمة السنوية الثالثة للتغذية وسلامة الغذاء بالتعاون مع وزارة الزراعة الأمريكية وهيئة التقييس الخليجية​​

​​وزير الصحة العامة: دولة قطر نجحت في تحقيق العديد من الإنجازات في مجال سلامة الأغذية

الدوحة – الراية :
بدأت اليوم في الدوحة فعاليات القمة السنوية الثالثة للتغذية وسلامة الغذاء التي تستضيفها وزارة الصحة العامة وتنظمها وزارة الزراعة الأمريكية بالتعاون مع هيئة التقييس الخليجية على مدى يومين.
تعد القمة منصة لتبادل المعلومات حول أفضل الممارسات المتعلقة بقضايا سلامة الغذاء والتغذية حيث يشارك فيها ممثلون عن الحكومة الأمريكية والأوساط الأكاديمية والمنظمات الدولية والإقليمية ومتحدثون من دول مجلس التعاون الخليجي، كما تعتبر القمة فرصة لمناقشة السياسات والنظم الوطنية لسلامة الغذاء والتغذية وطرح أهم التحديات.
وقالت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة: “إن استضافة الوزارة لقمة التغذية وسلامة الغذاء للمرة الأولى تمثل أهمية في ظل الموضوعات الحيوية التي تستعرضها القمة، إضافة إلى الأهمية الكبرى لسلامة الغذاء لدى الحكومات على المستويات الوطنية والعالمية، وخاصة مع تزايد التحديات التي يشكلها العبء العالمي الناتج عن الأمراض المنقولة بالغذاء والذي تم التعبير عنه في النشرات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية وغيرها من المنظمات المختصة بهذا الشأن.”
 
وأضافت سعادتها، في كلمة ألقتها بالنيابة عنها السيدة وسن عبد الله الباكر، مدير إدارة سلامة الغذاء في وزارة الصحة العامة: “إن فكرة عقد مثل هذه القمة، والمؤتمرات المختلفة على الصعيد الإقليمي والدولي، تشكل أحد أهم الأدوات الفاعلة في الحد من مخاطر الغذاء التي أصبحت متعددة ومتجددة وعابرة للحدود، مشيرة إلى نجاح دولة قطر في تحقيق العديد من الإنجازات في مجال سلامة الأغذية، منها ما يتعلق بالحصول على الاعتماد الدولي لجميع نشاطاتها في التفتيش والتحليل، ومنها ما يتعلق بإطلاق النظام الالكتروني للرقابة على الغذاء (واثق) الذي يعمل وفق نهج الخطورة بحسب أعلى وأفضل الممارسات الدولية بهذا الشأن.”
من جانبه قال سعادة السيد تيمي ديفيس سفير الولايات المتحدة لدى دولة قطر: “في إطار العلاقات التجارية القوية بين الولايات المتحدة وقطر، بلغت قيمة التبادل التجاري الثنائي في المنتجات الزراعية وذات الصلة 157 مليون دولار العام الماضي، و36.6 مليار دولار في التجارة مع دول مجلس التعاون الخليجي، وتعد قمة سلامة الغذاء والتغذية بمثابة منصة محورية لتعميق التعاون في هذه المجالات الحيوية.”
وأشار السفير ديفيس الى أهمية الشراكات لتحقيق الأهداف المشتركة: وقال” لم يكن هناك توقيت أفضل لهذه القمة، حيث تعكس التزامنا بتعزيز العلاقات وتبادل أفضل الممارسات. يعتبر عملنا في مجال السلامة الغذائية مثالاً على المبدأ المركزي الذي يوجهنا في العديد من المجالات: إن الاستفادة من الشراكات يحقق تأثيرًا أكبر مما كان يمكننا تحقيقه بمفردنا. أود أن أشكر هيئة التقييس الخليجية، ووزارة الصحة العامة في قطر والهيئة العامة للمواصفات والتقييس في قطر على التعاون مع وزارة الزراعة الأمريكية على هذا الحدث الهام.
تستعرض القمة العديد من الموضوعات الهامة المتعلقة بسلامة الغذاء والتغذية، والدستور الغذائي ودوره في تعزيز نظم سلامة الغذاء مع طرح أولويات لجان الدستور الغذائي للفترة الحالية، إضافة إلى الشراكة بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص لتعزيز الامتثال للمواصفات والمعايير وخاصة الدستور الغذائي، والاستراتيجيات والسياسات الوطنية للتغذية مع عرض تجارب بعض الدول المشاركة والتركيز على دور قطاع الصناعات الغذائية في تنفيذ هذه الاستراتيجيات.
كما تناقش القمة التعامل مع متبقيات المبيدات وأهم التحديات والحلول المقترحة، وأهم الأنشطة والجهود التي تبذلها دول مجلس التعاون في تعزيز نظم سلامة الغذاء وتسهيل التجارة العالمية، والاقتصاد الدائري مع عرض تجارب دول مجلس التعاون التركيز على دور المواصفات واللوائح في تعزيزه.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X