المحليات
في وفاة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي وعدد من المسؤولين

صاحب السمو يقدّم التعازي للمرشد الأعلى لإيران

سمو الأمير وخامنئي بحثا عَلاقات الصداقة وسبل تطويرها

سموّه قدّم التعازي للرئيس المؤقت والوزراء وكبار المسؤولين

طهران- الدوحة-قنا:

قدَّمَ حضرةُ صاحبِ السُّموِّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، التعازي إلى سماحة السيّد علي خامنئي المرشد الأعلى للثّورة في الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة، في وفاة فخامة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي وعدد من المسؤولين، سائلًا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته، وذلك بمكتبه في العاصمة طهران أمسِ.

وقدَّم التعازي أيضًا معالي الشَّيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجيَّة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء الوفد المرافق لسُموّ الأمير.

كما تمَّ خلال اللقاء، استعراضُ عَلاقات الصداقة بين البلدين، والسبل الكفيلة بتطويرها.

وقدَّمَ حضرةُ صاحب السُّموِّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، التعازي إلى فخامة الدكتور محمد مخبر الرئيس المؤقت للجمهورية الإسلامية الإيرانية، في وفاة فخامة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي، وعدد من المسؤولين، سائلًا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته.

كما قدَّم سُموُّ أمير البلاد المُفدَّى، التعازي إلى أصحاب السعادة الوزراء وكبار المسؤولين في الحكومة الإيرانية، وذلك في قاعة المؤتمرات الدولية في طهران أمسِ. وقدَّم التعازي أيضًا معالي الشَّيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية وعدد من أصحاب السعادة أعضاء الوفد المرافق لسُموِّ الأمير.

وغادرَ حضرةُ صاحب السُّموِّ الشّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، طهران عاصمة الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانية، أمسِ، بعد تقديمِ واجبِ العزاء في وفاة فخامة الرئيسِ الدكتور إبراهيم رئيسي، وعددٍ من المسؤولين.

كان في وداع سُموِّه، لدى مغادرته مطارَ مهرآباد الدولي، سعادةُ السيد صولت مرتضوي وزير التعاون والعمل والرخاء الاجتماعي، والسادة أعضاء السفارة القطرية في إيران.

ووصلَ حضرةُ صاحبِ السُّموِّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، أمسِ، إلى الجمهورية الإسلاميّة الإيرانية.

كان في استقبالِ سُموِّ الأمير لدى وصوله مطارَ مهرآباد الدوليّ، سعادةُ السيد صولت مرتضوي وزير التعاون والعمل والرخاء الاجتماعي، وعدد من كبار المسؤولين الإيرانيين والسادة أعضاء السفارة القطرية في إيران.

وغادرَ حضرةُ صاحبِ السُّموّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، ظهر أمس، أرضَ الوطن متوجهًا، بحفظ الله ورعايته، إلى الجمهوريَّة الإسلامية الإيرانية، لتقديم واجب العزاء في وفاة فخامة الرئيس الدكتور إبراهيم رئيسي.

رافقَ سُموَّ الأمير، معالي الشَّيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء، وزير الخارجية، ووفدٌ رسميٌّ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X