أخبار عربية
لتعزيز وحماية حقوق الإنسان لجميع أعضائها.. د. هند المفتاح:

قطر تستثمر في بناء أسر قوية ومتماسكة

جنيف – قنا:

أكدت دولة قطر أنها تستثمر بكثافة في بناء أسر قوية ومتماسكة ودينامية، لكي تكون ركيزة قوية لتعزيز وحماية حقوق الإنسان لجميع أعضائها، مع التزامها بالبقاء على هذا المسار لتحقيق أهدافها في الحفاظ على دولة مزدهرة.
جاء ذلك في كلمة ألقتها سعادة الدكتورة هند بنت عبدالرحمن المفتاح، المندوب الدائم لدولة قطر لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، خلال الحدث الذي شارك في تنظيمه كل من الوفد الدائم لدولة قطر لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، والوفد الدائم للمملكة العربية السعودية، والوفد الدائم لجمهورية مصر العربية، بجنيف، بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للأسر في 22 مايو الجاري بجنيف، وذلك بحضور عدد من الدبلوماسيين المعتمدين لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف وعائلاتهم.
وقالت سعادتها، إن الأطفال الصغار يستحقون العيش في بيئة آمنة للنمو بشكل سليم والدراسة والتعلم، والسعي لتحقيق أحلامهم، مشيرة إلى أن ذلك يجسد دور الأسرة في المجتمع، الذي يكمن في ضمان تمتع أفراد الأسرة، وخاصة الأطفال، بحقوق الإنسان على أكمل وجه، وحمايتهم، وتعليمهم القيم والمعايير والسلوكيات، التي يمكن أن تساعدهم على أن يصبحوا مواطنين صالحين في المستقبل، وتوفر لهم الشعور بالانتماء.
وتابعت: «ذلك هو السبب في الاعتراف بالأسرة كوحدة أساسية في المجتمع، وبالتالي فإن أي تأثير يطال هذه الوحدة يؤثر لا محالة على المجتمع ككل».
وأضافت سعادة المندوب الدائم، أنه على الرغم من التغير السريع للحياة، إلا أن الأسرة لا يزال ينظر إليها بوصفها نموذجًا للحفاظ على النسيج الاجتماعي من خلال نقل التقاليد والقيم الثقافية والأعراف والتراث من جيل إلى آخر، كما أنها تظل، أمام جميع المخاطر والتحديات، المدافع على خط المواجهة عن حقوق أفرادها.
ولفتت سعادتها، إلى أن هذا العام يصادف الذكرى الثلاثين لليوم الدولي للأسر، مشيرة إلى أنها تمثل فرصة هامة أخرى لاستحضار قيم الأسرة ودورها في الحياة. ونوهت إلى أن اليوم الدولي للأسر يشهد هذا العام عالمًا أكثر دمارًا بسبب الحروب والصراعات التي ألقت بظلالها القاتمة على الأسر في جميع أنحاء العالم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X