فنون وثقافة

إبداعات الإقامة الفنية للرواد في مطافئ

الدوحة – الراية:

يستعد كل من الفنانين وفيقة سلطان العيسى وحسن الملا لإقامة معرض بعنوان «جيران البحر»، ويقدم المعرض أكثر من ٣٠ لوحة متعددة الوسائط، قام الفنانان بتنفيذ جزء منها خلال فترة إقامتهما في مطافئ في برنامج الإقامة الفنية للرواد (٢٠٢١-٢٠٢٣)، ومن المزمع أن يقام المعرض يوم 5 يونيو المقبل على أن يستمر حتى 16 أغسطس بجاليري 4، في مطافئ.

ويقدم المعرض المنتظر رؤية الفنانين وفيقة سلطان العيسى وحسن الملا واللذان يعتبران من رواد الفن التشكيلي في قطر، وتمثل مشاركتهما منطقة تقاطع للفنانين على الرغم من اختلاف طريقة التعبير والخط الفني إلا أن البيئة والثقافة المحلية تشكلان نقطة التقاء وإلهام مشترك لكليهما، ولطالما تأثر الإنسان القطري ببيئته الصحراوية وقربه من البحر في آن واحد ولطالما كان للعيش في هذه البيئة الفريدة انعكاسات على طريقة المعيشة والثقافة والعمران والموروث الشعبي، وتمثل سلسلة الأعمال المعروضة هذا الانعكاس على الفنانين كونهم جزءًا من هذا المجتمع وثقافته وأرضه.

وبرنامج الإقامة الفنية للرواد تم إقامته من الأساس لدعم الفنانين الرواد في قطر، وخلق جسر للتواصل بين الفنانين المحليين على اختلاف مستوياتهم الفنية، وتوفر نوعًا من التبادل بين الفنانين المتمرّسين والفنانين المحليين المشاركين في برنامج الإقامة الفنية في مطافئ، وقد بدأت مطافئ في عام 2021، إعدادها للنسخة الأولى من برنامج الإقامة الفنية للفنانين الرواد، بفنانين للمشاركة في هذه الإقامة لمدة تصل إلى عامين، حيث يحصل خلالها كل فنان على أستوديو فنّي خاص في مبنى مطافئ، ويتفاعلون مع المجتمع المحلي من خلال برامج عامة، مثل الندوات وورشات للمجتمع.

ووفيقة سلطان العيسى فنانة تشكيلية قطرية، رائدة من رواد الحركة التشكيلية في قطر، حاصلة على درجة البكالوريوس في الفنون التطبيقية من جامعة القاهرة. هي واحدة من أولى الإناث في البلاد لدراسة وممارسة الفن مهنيًا، أما حسن الملا فهو فنان تشكيلي من رواد الحركة التشكيلية في قطر.

تم انتخابه كرئيس للجمعية القطرية للفنون التشكيلية لعدة دورات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X