المحليات
في كلمة دولة قطر أمام جمعية الصحة العالمية .. د. حنان الكواري:

إطلاق الاستراتيجية الوطنية للصحة 2024 – 2030 قريبًا

الاستراتيجية الجديدة تهدف لتعزيز الصحة العامة والرعاية الأولية

جنيف – ‏قنا:‏

أكدت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة العامة، أن دولة قطر تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، واصلت تعزيز نظام الرعاية الصحية القوي الذي يتمحور حول التغطية الصحية الشاملة لجميع أفراد المجتمع، استرشادًا برؤية قطر الوطنية 2030. وأعلنت سعادتها، أنه سيتم قريبًا إطلاق الاستراتيجية الوطنية للصحة 2024 – 2030، لدعم تحقيق استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة لدولة قطر 2024 – 2030، وبما يتماشى مع برنامجي العمل العام الثالث عشر والرابع عشر لمنظمة الصحة العالمية. جاء ذلك في كلمة دولة قطر، التي ألقتها سعادتها في اجتماعات الدورة السابعة والسبعين لجمعية الصحة العالمية، المنعقدة حاليًا في «‏جنيف»‏ بسويسرا، وتستمر حتى 1 يونيو المقبل.

وقالت سعادتها، إن الاستراتيجية الوطنية للصحة التي سيتم إطلاقها، تهدف إلى مواجهة التحديات والأولويات الرئيسية لنظام الرعاية الصحية في البلاد، من خلال تعزيز الصحة العامة والرعاية الصحية الأولية والبنية التحتية الأساسية للرعاية الصحية بالإضافة إلى تعزيز العلوم والابتكار، مشيرة إلى أنها تتناول المحددات الصحية من خلال نهج حقيقي للصحة في جميع السياسات.

من جهة أخرى، أشارت سعادتها إلى أن دولة قطر تفخر بالدعم والرعاية المشتركة من عدة دول لقرارها المقترح بشأن «تعزيز الصحة والرفاه من خلال الأحداث الرياضية»، مؤكدة أن هذه المبادرة التي تستند إلى تجربة قطر الناجحة في استضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، تعزز نهجًا مبتكرًا يشمل الحكومة بأكملها والمجتمع بأسره لحماية الصحة وتعزيزها.

وعبرت سعادة وزير الصحة العامة عن ترحيب دولة قطر بمواصلة مساهمتها في الحوار الدولي للصحة العامة في مؤتمر القمة العالمية للابتكار في الرعاية الصحية (ويش) 2024، الذي سيعقد في الثالث عشر والرابع عشر من نوفمبر المقبل، مشيرة إلى أن دولة قطر ستستضيف القمة العالمية السادسة للصحة النفسية يومي الخامس والسادس من فبراير العام المقبل 2025. وأوضحت سعادتها، أن القمة التي ستعقد تحت عنوان «الصحة النفسية المتكاملة: تبني الحلول الرقمية»، تركز على الاستفادة من الابتكارات الرقمية للنهوض برعاية الصحة النفسية.

كما أكدت سعادة وزير الصحة العامة، أن دولة قطر تولي اهتمامًا كبيرًا للتعاون الدولي والتضامن في مساعدة الدول والشعوب والمجتمعات، التي تعاني من الأزمات الإنسانية، مشيرة إلى أن دولة قطر تقدم دعمًا تنمويًا للبلدان المحتاجة، وللمنظمات الدولية، بما يشمل الإسهام في دعم مشاريع التنمية المستدامة، مثل مشاريع الصحة والتعليم.

من جهة أخرى شاركت دولة قطر في جلسة وزارية حول الصحة الرقمية، نظمتها سويسرا على هامش أعمال جمعية الصحة العالمية السابعة والسبعين المنعقدة حاليًا في جنيف. مثل دولة قطر في الجلسة الوزارية سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة العامة.

واستعرضت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري في الجلسة، جانبًا من التقدم البارز والمشروعات الرائدة في دولة قطر المتعلقة بتنفيذ الحلول الرقمية المبتكرة لتحسين تقديم الرعاية الصحية، ويشمل ذلك العمل على تبادل ومشاركة المعلومات الصحية بشكل آمن وموحد من قبل مقدمي الرعاية الصحية في قطر وخصوصًا من خلال مشروع «منصة قطر لتبادل المعلومات الصحية»، إضافة إلى استخدام الحلول الرقمية لتعزيز سلامة المرضى وتوحيد الرعاية، ولتحسين تجربة المرضى، مع مراعاة ضمان موافقة المريض بشأن مشاركة البيانات، والحوكمة.

وأشارت سعادتها إلى العمل على تسخير الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي في برنامج منصة قطر لتبادل المعلومات الصحية والحلول الوطنية وتطبيقات المرضى، موضحة أن الصحة الرقمية تساعد في جعل الرعاية الصحية، وقائية، وشخصية، وتمكينية. وأوضحت أن هذه المبادرات تحظى بأهمية كبيرة في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030، واستراتيجية التنمية الوطنية الثالثة لدولة قطر، والاستراتيجية الوطنية للصحة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X