الأخيرة و بانوراما

انتحرت بعد ضبطها تغش بالامتحان

الدار البيضاء – وكالات:

كشفت وسائل إعلام مغربية تفاصيل تتعلق بإقدام تلميذة في الثانوية العامة على إلقاء نفسها من أعلى جرف في مدينة آسفي. وحسبما ذكر موقع «هسبريس» فإن الفتاة التي تبلغ من العمر 17 عامًا، ألقت بنفسها من أعلى الجرف، الأمر الذي أدى إلى ارتطامها بالصخور في الأسفل. ولفت الموقع إلى أن المتوفاة أقدمت على الانتحار بعد ضبطها في حالة غش، خلال تقديمها لامتحانات الثانوية، وتحرير محضر غش في حقها من قبل لجنة المراقبة. وتحدث الموقع عن تسجيل صوتي للفتاة وهي تروي تفاصيل طردها من الامتحان، وخوفها من العقوبة المترتبة على ضبطها في حالة غش، وطلبت من أهلها أن يسامحوها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X