فنون وثقافة

متحف الشيخ فيصل يعلن برنامجه في عيد الأضحى

الدوحة – الراية:

أطلق متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، أحد أبرز المعالم الثقافية في دولة قطر، باقةً من الأنشطة الثقافية بمناسبة عيد الأضحى المبارك من 17 إلى 21 يونيو، تحمل بين طياتها أهدافًا تعليمية، وترفيهية وتربوية تتناسب مع كافة الفئات العمرية، وتشمل جولات على أقسام التراث والتاريخ القطري العريق، والموجودات الهندية، والمقتنيات الفارسية، بالإضافة إلى جولة خاصة للتعريف بالقطع النادرة، ولتشجيع الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عامًا، على زيارة المتحف والتعرف عن قرب على التاريخ، قامت إدارة المتحف خلال إجازة العيد بإطلاق عددٍ من الورش الفنية والثقافية المخصصة لهم. هذا، وقد تقرّر أن يفتح المتحف أبوابه للزوّار منذ أوّل أيام العيد وحتى يوم الخميس المقبل من الساعة العاشرة صباحًا وحتى السادسة مساءً. وتتضمن الأنشطة جولة إرشادية خاصة لعيد الأضحى بعنوان «رؤى تاريخية وروحية في المتحف»، حيث اكتشاف القصص وراء مقتنياته الفريدة، وذلك من الساعة الحادية عشرة صباحًا وعلى مدار ساعة متواصلة، كما يتضمن البرنامج «البحث عن كنز» لحل الألغاز واكتشاف الكنوز المخفية معًا، وهو نشاط مناسب للأطفال من سن 5 إلى 14 سنة، ويقام في تمام الساعة الثالثة عصرًا، كما سيتم تقديم ورشة عمل في الخط العربي، بعنوان «حروف سحرية: تدرب على كتابة اسمك بطريقة فنية» وهي مناسبة للأطفال من سن 5 إلى 14 سنة، وتقام الساعة الرابعة عصرًا، ويضمّ المتحف بين أروقته العديد من المقتنيات والموجودات التي تعود إلى العصر الفارسي والتي تتنوّع بين المنسوجات، السجاد، البلاط، والسيراميك والبورسيلان، ويمكن للزوّار من خلال هذه الجولة التعلم على كيفية تحديد القطع ذات الأصل الفارسي واكتشاف جوانب مختلفة من العلامات والرموز والتقنيات التي تعود إلى تلك الحقبة التاريخية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X