الأخيرة و بانوراما
في لوحة فنّية نالت إعجاب الجمهور

الألعاب النارية تزيّن سماء الدوحة

الدوحة – هيثم الأشقر:

تألّقت سماءُ الدوحة أمس بألوان الألعاب الناريّة الزاهية، خلال احتفالات عيد الأضحى المُبارك، لتضفي بأضوائها المبهرة أجواءً ساحرةً، ما يخلقُ تجربةً لا تُنسى لجمهور العيد. وتعدّ الألعاب النارية جزءًا أساسيًا من احتفالات العيد، حيث يتمّ تنظيم عروض مبهرة تستخدم أحدث التقنيات لإضفاء البهجة والإثارة.

وأضاءت الألعابُ السماءَ بأنماط وأشكال متنوّعة، في تناغم مع الموسيقى المصاحبة، لتجعل من هذه العروض لوحةً فنيةً تبهر العيون وتثير الإعجاب.

وانطلقت الألعابُ الناريةُ من مواقع متعدّدة في كتارا وكورنيش الدوحة ودرب لوسيل، ما يتيح للجمهور مشاهدتها من مختلِف أنحاء المدينة. وتتميز هذه العروض بتنوع ألوانها وأشكالها.

وتجمع عروض الألعاب النارية العائلات والأصدقاء في أجواء احتفالية مميزة، حيث توافد الزوَّارُ إلى أماكن العروض قبل انطلاق الألعاب بوقت طويل؛ لضمان الحصول على أفضل المواقع للمشاهدة. لتعمّ الفرحةُ والابتساماتُ وجوهَ الجميع، كبارًا وصغارًا، مع انطلاق أولى الألعاب النارية في السماء. وتتناغم أصوات الهتافات مع الانفجارات المضيئة، ما يعكس مشاعر الفرح والسعادة التي تجتاح قلوب الحاضرين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X