تقارير

جوجل تُسهم بإنقاذ الشعاب المرجانية

واشنطن -قنا:

طورت شركة «جوجل» أداة جديدة للذكاء الاصطناعي تعرف باسم «SurfPerch» لمساعدة علماء الأحياء البحرية في فهم النظم البيئية للشعاب المرجانية وصحتها، ما يُمكِن أن يساعد في جهود حمايتها، ووَفقًا للشركة، توفر الأداة للعلماء الذين يدرسون الشعاب المرجانية إمكانية إدراك صحة الشعاب المرجانية من الداخل، وتتبع نشاط الشعاب المرجانية في الليل، أو حتى الشعاب المرجانية الموجودة في المياه العميقة، حيث دربت الشركة «SurfPerch» على آلاف الساعات من التسجيلات الصوتية للشعاب المرجانية.

وقالت جوجل: «يسمح لنا ذلك بتحليل مجموعات البيانات الجديدة بكفاءة كبرى مقارنة بما كان مُمكنا في السابق، ما يُلغي الحاجة إلى التدريب عبر وحدات معالجة الرسومات المرتفعة السعر، ويفتح فرصًا جديدة لفهم مجتمعات الشعاب المرجانية والحفاظ عليها، حيث أصبح من المُمكن الآن تدريب «SurfPerch» بسرعة لاكتشاف أي صوت جديد للشعاب المرجانية» .

وأضافت أنه «على مدار العام الماضي، استمع زوار موقع «Calling in Corals» الإلكتروني إلى أكثر من 400 ساعة من التسجيلات الصوتية للشعاب المرجانية من مواقع حول العالم وطلب منهم النقر عند سماع صوت سمكة، وأدى ذلك إلى مجموعة بيانات صوتية حيوية تركز على صحة الشعاب المرجانية، ومن خلال الاستعانة بمصادر خارجية لهذا النشاط، استطعنا إنشاء مكتبة لأصوات الأسماك الجديدة، واستخدمنا هذه المكتبة الصوتية لضبط أداة SurfPerch» .

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X