الراية الرياضية
النمساوي والأوكراني ينعشان آمالهما في العبور لثُمن نهائي اليورو

الفرنسي والهولندي.. لا غالب ولا مغلوب

قمة تركيّة ـ برتغالية حاسمة.. والبلجيكي في منعطف خطير الليلة

ليبتزيج – وكالات:
كانَ التعادلُ هو سيّد الموقفِ في القمّة التي جمعت منتخبَي فرنسا مع هولندا في إطارِ مُبارياتِ الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، حيث انتهت المُباراةُ التي جمعتْهما أمسِ الجُمعة في ليبتزيج بنتيجة 0-0، وهو أوّل تعادل سلبي في البطولة. ولم ينجح أيٌّ من الفريقَين في حسم صدارة المجموعة، وبالتَّالي التأهل لدور الـ 16، حيث رفع كل منتخب رصيدَه إلى 4 نقاط، ليتأجل الحسم إلى الجولة الأخيرة. في إطارِ مُبارياتِ الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، تغلّب منتخبُ النمسا على نظيره البولندي، بثلاثة أهداف مقابل هدفٍ في المباراة التي أُقيمت بينهما أمس الجمعةِ، على استاد الملعب الأولمبي بمدينة برلين الألمانية.. وحصلَ منتخبُ النمسا على أوَّل ثلاث نقاط له في مشواره بالبطولة، وذلك بعد خَسارته في الجولة الأولى أمام فرنسا بهدف نظيف. وتقدّم المنتخب النمساوي عن طريق جيرنوت تروانر في الدقيقة التاسعة، قبل أن يدرك كريستوف بياتيك التعادل للمنتخب البولندي في الدقيقة (30)، وفي الدقيقة (66) سجّل كريستوف باومجرتنر الهدف الثاني لمنتخب النمسا، قبل أن يضيف ماركو أرناوتوفيتش الهدف الثالث من ركلة جزاء في الدقيقة (78). وستلتقي النمسا مع هولندا على الملعب الأولمبي في برلين، وبولندا مع فرنسا في ملعب دورتموند بالجولة الأخيرة الثلاثاء المقبل.
من جهته، أحيا المنتخب الأوكراني آمالَه في التأهل إلى ثُمن النهائي بعد فوزه على نظيرِه السلوفاكي بهدفَين لهدفٍ في اللقاء الذي جرى لحساب الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسةِ.
وتبحث كلٌ من البرتغال وتركيا عن حجز بطاقة ثُمن النّهائي عندما تتواجهان اليوم في دورتموند ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات، فيما تعوُّل بلجيكا على إنقاذِ موقفِها بعد الخَسارة الافتتاحية عندما تواجه رومانيا المُنتشية من فوزها الكبير على أوكرانيا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X