هونج كونج - وكالات:

اكتظت شوارع هونج كونج بمئات آلاف المحتجين أمس للمشاركة في مسيرة للمطالبة بإلغاء مشروع قانون مقترح سيسمح بإرسال المشتبه بهم إلى الصين لمحاكمتهم.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الرسمية في هونج كونج أن قادة الشرطة دعوا المحتجين للتحلي بضبط النفس ونشروا أكثر من ألفي ضابط استعدادا للمسيرة التي توقع منظموها أنها قد تجتذب مشاركة أكثر من نصف مليون شخص. وهتف المحتجون بشعارات مناهضة لمشروع القانون من بينها “لا للتسليم للصين.. لا للقانون الشرير” بينما طالب محتجون آخرون بتنحي الرئيسة التنفيذية كاري لام. وأدخلت لام تعديلات على مشروع القانون المُقترح لكنها رفضت سحبه وقالت إنه ضروري لسد “ثغرات” قانونية قائمة منذ فترة طويلة.