الدوحة ـ الراية:

 واصل قسم التوعية والإعلام بإدارة شرطة الأحداث، تنفيذ أنشطة وفعاليّات برنامج الإدارة التوعوي «صيفنا آمن» لنسخته الثالثة، بمجمع «حياة بلازا»، حيث كانت اللقاءات بالشباب وأسرهم من مرتادي المجمع منذ الساعات الأولى للصباح، وحتى التاسعة مساءً. وقال النقيب شاهين راشد العتيق، رئيس قسم التوعية والإعلام بإدارة شرطة الأحداث، إن هذه الزيارة لمجمع حياة بلازا، تمثل المحطة الثانية من محطات البرنامج في نسخته الثالثة هذا العام، حيث يواصل القسم التعاون والتنسيق مع إدارات المجمعات التجارية، والمراكز الشبابيّة، والأندية الرياضية، من أجل إتاحة الفرصة للالتقاء بالشباب والأسر، في الأماكن التي تشهد ترددهم وانتشارهم خلال فصل الصيف وموسم الإجازات.

وقال إن استثمار وقت الإجازة في أشياء مفيدة، من أهم ما نوجّه إليه الشباب في هذه الملتقيات، لأن ملء أوقات الفراغ الطويلة في فصل الصيف، سواء بالقراءة العامة وتثقيف النفس، أو تنمية المهارات الرياضية، أو تعلم اللغات وفنون الحاسوب، يعدّ من أهم السبل الواقية من الانحرافات، والنأي بالشباب عن كثير من السلبيات، وتجعل اجتماعهم مع بعضهم اجتماعاً مثمراً محموداً، مملوءاً بالنشاط واكتساب الخبرات، التي تعود بالنفع على الشاب ومجتمعه.

ولفت الملازم أول متعب علي القحطاني إلى أن المعرض التوعوي، المصاحب للبرنامج، يركز على كثير من التوجيهات والنصائح المفيدة، من خلال المطويات التوعويّة والبروشورات، ليس للشباب فقط وإنما لأولياء أمورهم أيضاً، حيث إن الأسرة هي المعلم الأول للابن، وصاحبة البصمة الأولى على تكوينه منذ طفولته، ولذا فإن إدارة شرطة الأحداث، ومن خلال قسم التوعية والإعلام، لا تغفل أهمية هذا الجانب في رسائلها التوعوية، بما يدعم جسور التواصل بين مكوّنات الأسرة، ويغلق الباب في وجه كثير من السلبيات التي قد تُحيط بالشاب الصغير.