كيغالي - قنا:

 أشاد سعادة السيد موسى فكي رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي بجهود حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، القيمة في مكافحة ظاهرة الفساد، واصفا هذه الظاهرة بـ»الآفة البشعة».

وقال سعادته، في كلمته خلال حفل تكريم الفائزين بالنسخة الرابعة من «جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد» الذي أقيم في مركز كيغالي الدولي للمؤتمرات أمس الأول بحضور صاحب السمو أمير البلاد المفدى، إن الجائزة التي يقدمها كل عام سمو الأمير بسخاء لجميع الذين يتألقون في مكافحة الفساد، هي مساهمة رائعة في القضاء على هذه الظاهرة».

وأعرب عن اعتزازه بربط اسمه بالنسخة الرابعة من «جائزة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد»، والتي تتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة الفساد، مشيدا باختيار العاصمة الرواندية «كيغالي» لاستضافة نسخة هذا العام، قائلا «رواندا تفردت بمعايير عالية في مكافحة الفساد».

وأضاف سعادة السيد موسى فكي، في ختام كلمته، أن الفساد ظاهرة تأكل الاقتصاد والنسيج السياسي للدول، كما تعرقل النمو والازدهار خصوصا في البلاد النامية.

وأشار إلى أن القارة الإفريقية من أكبر ضحايا الفساد، داعيا إلى تشكيل تحالف عالمي ضد الفساد يشمل الحكومات الوطنية والدولية، والمؤسسات المالية، والمجتمع المدني وغيرها.