كتب - أكرم الكراد:

حققت حكومة قطر الرقمية نمواً كبيراً في عدد الخدمات المقدمة عن طريق شبكة الإنترنت بلغت نسبته 1292% منذ العام 2014 وحتى العام الجاري وارتفع عدد الخدمات المقدمة من 194 خدمة في 2014 ليصل إلى 2700 خدمة حكومية رقمية حالياً متاحة للجمهور، ما يعزز من تجربة العملاء، ويوفر للأفراد والشركات وصولاً أوسع للخدمات والتطبيقات الحكومية، كما يُحسن من الكفاءة الحكومية، ويرفع من مستويات شفافية وانفتاح الحكومة.

وأكدت وزارة المواصلات والاتصالات أن حكومة قطر الرقمية تعمل على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للأفراد والشركات عن طريق تقديمها عبر شبكة الإنترنت، ورفع كفاءة العمليات الإدارية الحكومية وتوفير النفقات عبر توفير بنية تحتية حكومية مشتركة، حيث أطلقت الحكومة الرقمية أكثر من 40 تطبيقاً حكومياً للهواتف الذكية، يمكن الوصول إليها في أي وقت ومن أي مكان.

وتستهدف رؤية حكومة قطر الرقمية دعم الجهات الحكومية في سبيل تحقيق التكامل في كافة الخدمات المقدمة من قبلها في الدولة، وذلك من خلال تفعيل وتسريع وتيرة التحول الرقمي لكل الخدمات الإلكترونية المقدمة بما يتماشى مع كل من استراتيجية حكومة قطر الرقمية 2020 واستراتيجية قطر الوطنية 2030.

وتمكن هذه الرؤية حكومة قطر من أن تكون حكومة رقمية مترابطة ومتكاملة، وأكثر كفاءة وفعالية ويسهل الوصول إليها من قبل جميع الأفراد ومؤسسات الأعمال، مع إمكانية تواصلهم رقمياً مع الجهات الحكومية التي تسعى دائماً لتقديم خدمات أكثر شفافية وفاعلية، وضمان قدرة المستخدم على إتمامها بالكامل إلكترونياً.

وتمتاز حكومة قطر الرقمية بخدمات رقمية ذات جودة عالية، تستعين بأحدث الوسائل التكنولوجية، فضلاً عن سهولة الوصول إليها، في أي وقت، ومن أي مكان عبر نافذة واحدة، وتوافر رقم واحد لجميع الخدمات الرقمية الحكومية وهو «109»، وقد حققت في العام 2018 أكثر من 1317 خدمة إنترنت، و717 خدمة للجوال، و574 خدمات أخرى، كالرسائل القصيرة وأكشاك الخدمة الذاتية.

تدريب 650 موظفاً

كما يُقدم برنامج تدريب حكومة قطر الرقمية تدريباً عالي المستوى، وشهادات معتمدة للعاملين في تكنولوجيا المعلومات بالقطاع الحكومي في قطر، بلغت 117 شهادة معتمدة في العام 2018، وتدريب 1231 موظفاً من قطاع تكنولوجيا المعلومات والممثلين عن 76 جهة، وذلك من خلال 134 برنامجاً تدريبياً تخصصياً شمل كافة مجالات أنظمة المعلومات.

ويعمل البرنامج على طرح دورات تدريبية معنية بشكل مباشر لتلبية احتياجات العمل بشكل خاص، وبما يتفق مع أحدث حلول التدريب العالمية، حيث من المتوقع أن يشهد البرنامج تدريب أكثر من 650 موظفاً من خلال ما طرحه من خطط تدريبية للنصف الأول من العام الجاري.

ويعد برنامج تدريب حكومة قطر الرقمية في هذا السياق واحداً من أهم المشاريع التي تدعم بشكل مباشر تحقيق استراتيجية قطر الرقمية 2020، من خلال تبني البنية التحتية الحكومية المشتركة من قبل الجهات الحكومية، وربط كافة الجهات الحكومية للدولة تحت مظلة برنامج حكومة قطر الرقمية فيما يخص دعم التحول الرقمي للمؤسسات والجهات الحكومية.