كانبرا – قنا:

لقيت سيدة مصرعها، أمس، وأصيبت أخرى في حادث طعن بواسطة سكين في مدينة سيدني الأسترالية. وقالت الشرطة الأسترالية، في بيان، إن رجلا يحمل سكينا في وسط سيدني قتل سيدة وطعن أخرى قبل أن يسيطر عليه أفراد من المارة، موضحة أنها لا تتعامل مع الواقعة باعتبارها حادثاً إرهابياً.

ولفتت إلى أن منفذ العملية 21 عاماً كان يحمل سكينا ووحدة تخزين بيانات على الكمبيوتر تحتوي على معلومات بشأن هجمات مميتة في أمريكا الشمالية ونيوزيلندا، مؤكدة أن هذا الرجل لا يعمل لصالح أي جماعة إرهابية على ما يبدو، وأنها لا تتعامل مع الهجوم بوصفه عملاً إرهابياً. كما أشارت إلى أن منفذ العملية يوجد حالياً قيد الاحتجاز، ومن المتوقع أن توجه إليه اتهامات بالقتل والاعتداء وربما جرائم إرهاب بحسب ما يسفر عنه التحقيق. يذكر أن حادث الطعن ليس الأول من نوعه تسجله أستراليا، فقد لقي شخص مصرعه وأصيب اثنان آخران في عملية طعن شهدتها مدينة ملبورن خلال شهر نوفمبر الماضي.