احتفلَ السيّد حسن بن يوسف بن حسن عاشير بزواج نجله (أحمد)، وأقامَ بهذه المُناسبة السعيدة حفلَ استقبالٍ وعشاءٍ حضره أصحاب السّعادة والوزراء والأهل والأصدقاء، جعله الله زواجاً سعيداً مُباركاً.

وأسرة تحرير الراية تتقدّم بأجمل التّهاني إلى المعرس (أحمد)، وتتمنّى له حياة ملؤُها السّعادة والهناء والتّوفيق، وألف مبروك.