مدريد - أ ف ب:

 يستضيف ملعب «دي لا سيراميكا» اليوم مواجهة فياريال وضيفه أتلتيكو مدريد في المرحلة 16 من بطولة إسبانيا لكرة القدم، بعد فشل محاولات سابقة من رابطة الدوري بإقامتها في الولايات المتحدة الأمريكية.

وشكلت هذه المسألة مدار مد وجزر بين الاتحاد المحلي والرابطة منذ أشهر وقامت الأخيرة في أكتوبر الماضي بتجديد محاولتها إقامة مباراة من الليجا في الولايات المتحدة، بطلبها من الاتحاد نقل مباراة فياريال وأتلتيكو إلى ميامي.

لكن القضاء الاسباني اتخذ قراراً منتصف الشهر الماضي لصالح الاتحاد المحلي بإبقائها في إسبانيا.

وسبق للرابطة أن قامت بمحاولة مماثلة في الموسم الماضي لإقامة مباراة بين برشلونة وجيرونا على الضفة المقابلة من المحيط الأطلسي، قبل أن يتم وضع هذا الاقتراح في الأدراج بعد معارضة واسعة له شملت الاتحاد الإسباني ورابطة اللاعبين المحترفين وحتى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).



وتشكل إقامة مباراة من البطولة خارج إسبانيا نقطة تجاذب حاد بين رئيس رابطة الدوري خافيير تيباس ورئيس الاتحاد لويس روبياليس. ورغم أن الرابطة هي التي تنظم الدوري، يبقى للاتحاد كلمة فصل في أمور مماثلة.

ويتوق الفريقان لإحراز النقاط، أتلتيكو مدريد لتعويض خسارته الموجعة في الدقائق الأخيرة ضد برشلونة المتصدر وفياريال الباحث عن فوز أول في ست مباريات.

ويبحث الطرفان عن تحقيق فوز رابع تواليا قبل مرحلتين من مواجهتهما المنتظرة في 18 ديسمبر والمؤجلة بسبب الاحتجاجات في إقليم كاتالونيا.

ويخوض برشلونة المواجهة بعد فوزه على أتلتيكو 1-صفر بهدف الأرجنتيني ليونيل ميسي المنتشي لحصوله الاثنين على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم للمرة السادسة (رقم قياسي).

أما ريال مدريد الذي يبتعد بفارق هدف عن برشلونة، فينتظر خدمة من ريال مايوركا الوحيد الذي هزمه هذا الموسم في الدوري.