الدوحة-  الراية :

دعت وزارةُ البلدية والبيئة أصحاب الحلال إلى مُراقبة حلالهم والحرص على عدم تناوله للنباتات البرية خاصةً في منطقة الدحيليات بجانب كلية أحمد بن محمد العسكرية، نظرًا لعمليات المُكافحة بهذه المنطقة، وذلك حتى إشعار آخر.

وأوضحت الوزارة في سلسلة تغريدات على حسابها الرسميّ على تويتر أنّه يتمّ بصفة دورية إعداد سيناريو محاكاة لأعمال الرصد والمُكافحة للجراد، حيث تمّ منذ يوم أمس مُتابعة تحركات الجراد بالمنطقة، وقد تمّ توزيع عدة فرق للرصد وتجهيز عدة فرق أخرى للمكافحة في حال وصول أسراب من الجراد الصحراويّ.

وبيّنت الوزارة في تغريداتها أنه تم توعية أصحاب المزارع وعموم الجمهور عبر مواقع الوزارة على وسائل التواصل الاجتماعيّ بضرورة إبلاغ وحدة مكافحة الآفات الزراعية بإدارة الشؤون الزراعية في حال مشاهدة أي أسراب من الجراد، وذلك بالتواصل على أرقام هواتف مُخصصة لهذا الغرض. وقد أعدّت الوزارة خُطة عمل وإنشاء غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة وتمّ توزيع فرق العمل مزوّدة بالآليات والتجهيزات اللازمة على مُختلف المناطق بالدولة لمُكافحة الجراد الصحراوي وبخاصة في مناطق أبوسمرة والشيحانية والشمال والوكرة. وتتابع أجهزة الرصد والمُكافحة مراقبة الجراد لاتّخاذ الإجراءات اللازمة فورًا، والوضع تحت السيطرة ومطمئن ولا يدعو للقلق. وأشادت وزارة البلدية والبيئة بتعاون الجمهور الكريم في إبلاغ الأجهزة المُختصة برصد مواقع تواجد الجراد، حيث قامت أجهزةُ المُكافحة بعمل اللازم.