انتقلت إلى رحمة الله تعالى، أمس، غادة عبدالله جمعان التركي، عن عمر ناهز 39 سنة. يصلى على جثمان الفقيدة، بعد صلاة عصر اليوم الاثنين في مقبرة مسيمير، حيث توارى الثرى. يقبل العزاء للرجال، في منزل بدر التركي عم الفقيدة، رقم 21 بشارع بكار بن قتيبة، جنوب الدحيل.. وللنساء في منزل عمة الفقيدة بمنطقة المعمورة، قرب جمعية الميرة.

أسرة تحرير الراية تتقدم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الفقيدة.

تغمد الله الفقيدة بواسع رحمته وأسكنها فسيح جناته، وألهم أهلها وذويها الصبر والسلوان.

«إنا لله وإنا إليه راجعون».