مانيلا-أ ف ب:

انحرفت شاحنة على متنها 53 شخصاً عائدين من حفلة خطوبة عن الطريق الجبلي الذي كانت تسلكه في الفلبين وسقطت في وادٍ، ما أدى إلى مقتل 13 شخصاً بينهم العروس وطفلان، بحسب ما أعلنت الشرطة أمس. وكان على متن الشاحنة شاب وعائلته عائدون من زيارة عائلة الفتاة لطلب يدها بحسب تقاليد مقاطعة كاكارينس سور جنوب جزيرة لوزون. وقال فكتور كيناو المسؤول في الشرطة المحلية إن «شاحنة تستخدم عادةً في نقل الرمل، قد استأجرت من أجل هذه المناسبة، فقدت السيطرة وانقلبت، ورمي بعض الركاب خارجها، وآخرون سحقوا»، مضيفاً أنه يجهل سبب تواجد العروس على متن الشاحنة. وحوادث السير كثيرة في الفلبين، حيث وسائل النقل المستخدمة عموماً عبارة عن حافلات في حالة سيئة، يقودها سائقون غير متمرسين، ووصفها أحد النواب مؤخراً بأنها «نعوش متنقلة».