انتقل إلى رحمة الله تعالى عبدالله محمد عبدالله الماس عن عمر يناهز 80 عاماً. والفقيد والد كل من علي وعبدالعزيز وحمد وخالد ومحمد وجاسم وراشد.

يقبل العزاء للرجال بمنزل ابنه عبدالعزيز بشارع المعاضيد في المعمورة، وللنساء خلف شركة «الفردان للسيارات» بالقرب من اللاند مارك.

أسرة تحرير الراية  تتقدّم بخالص العزاء وعظيم المواساة لأسرة الفقيد.

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته، وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.