برلين - د ب أ:

 في إطار الإضراب العالمي من أجل حماية المناخ، خرج عشرات الآلاف من الأشخاص في مظاهرات احتجاجية بعدة مدن ألمانية. ففي العاصمة برلين، تجمهر نحو 80 ألف شخص أمام بوابة براندنبورج التاريخية، بحسب بيانات متحدثة باسم تحالف «أيام الجمعة من أجل المستقبل». ومن المنتظر أن تجوب مسيرة احتجاجية أجزاء من وسط العاصمة الألمانية والحي الحكومي. وفي مدينة هامبورج، شارك 45 ألف شخص على الأقل في الاحتجاجات من أجل المناخ، بحسب تقديرات الشرطة. ودعم المظاهرات، التي دعت إليها تحالف «أيام الجمعة من أجل المستقبل»، نقابات وكنائس ومنظمات معنية بالبيئة ومنظمات حقوقية ومعنية بالسلام. كما شارك نحو 17 ألف شخص في مظاهرة احتجاجية بمدينة فرايبورج الألمانية، بحسب تقديرات متحدث باسم الشرطة في مستهل المظاهرة. ولم يقصر تحالف «أيام الجمعة من أجل المستقبل» دعوته الاحتجاجية هذه المرة على طلاب المدارس والجامعات، بل وجه دعوته أيضا إلى الموظفين للمشاركة في «إضراب المناخ» العالمي. وبحسب بيانات التحالف، فإنه من المخطط تنظيم أكثر من 530 مظاهرة على مستوى ألمانيا اليوم. وبالنسبة لأسبوع الإضراب العالمي، الذي بدأ أمس، أعلن نشطاء عن تنظيم فعاليات احتجاجية في أكثر من 2600 مدينة في نحو 160 دولة.