سول  قنا:

قرّرت كوريا الجنوبية أمس، حذف اليابان من قائمتها للشركاء التجاريين الموثوق بهم، ما زاد من حدة النزاع التجاري بين البلدين والناجم عن قيود التصدير التي فرضتها اليابان على كوريا الجنوبية. وقالت وزارة التجارة والصناعة والطاقة الكورية الجنوبية، إنها ستقوم بتجديد قائمة التصدير الخاصة بها إلى 3 مجموعات للشركاء التجاريين بدلاً من المجموعتين القائمتين حالياً، ما يضع طوكيو بمفردها في المجموعة المنشأة حديثاً. والتي ستقتصر على البلد الذي انضم إلى الاتفاقيات الدولية الأربع ولكنه يدير نظاماً لمُراقبة الصادرات ينتهك المعايير الدولية. وقال وزير الصناعة سونغ يو- مو: نحتاج إلى تشغيل نظام مراقبة الصادرات مع الأخذ في الاعتبار أنه من الصعب العمل عن كثب مع بلد ينتهك بشكل متكرّر القواعد الأساسية لضوابط التصدير أو يشغل نظاماً غير قانوني.

ومن جانبها، أعلنت السلطات اليابانية أنها لم تتخذ بعد الإجراءات المناسبة للرد على قرار كوريا الجنوبية حذف اليابان من قائمتها للشركاء التجاريين الموثوق بهم، ما زاد من حدة النزاع التجاري بين البلدين والناجم عن قيود التصدير التي فرضتها اليابان على كوريا الجنوبية. ونقلت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (NHK) عن مسؤول كبير في وزارة الخارجية، قوله إن طوكيو ستقرّر الكيفية التي سترد بها على التحرك الكوري الجنوبي التجاري بعد معرفة التفاصيل.