جنيف -الراية:

 شاركت دولة قطر ممثلة بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية في أعمال الدورة الحادية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان، المنعقدة بجنيف. وتضمن جدول أعمال الدورة حلقة نقاش بعنوان: التعاون التقني وبناء القدرات في ميدان حقوق الإنسان لكبار السن، والجدير بالذكر أن مجلس حقوق الإنسان قد درج منذ عام 2012 على عقد نقاش سنوي في إطار البند 10 من جدول أعماله، لتبادل التجارب والمعرفة وأفضل الممارسات وتعزيز التعاون التقني وبناء القدرات في مجال حقوق الإنسان لكبار السن. وشارك في الحلقة النقاشية متحدثون، وذلك بحضور ممثلين من الدول المشاركة، ومؤسسات المجتمع المدني، ومؤسسات وطنية لحقوق الإنسان، ومنظمة الصحة العالمية.