دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«المري» يستكشف الوجه الآخر للعمل الإعلامي | قطر تزدان بإبداعات تجسد ذكرى الحصار | قطر تشارك في معرض إبداعات عربية وعالمية | تحذير للرياضيين من موجة ثانية لكورونا | تشديد على البروتوكول الصحي الصارم | مقترح بإقامة مباريات الكالتشيو عصراً! | إنهاء موسم الكرة النسائية في إنجلترا | بن عطية يواصل تدريباته في فرنسا | FIFA يشيد بقرارات اتحاد الكرة لاستكمال البطولات | الوكرة يحسم ملفات الموسم الجديد | ترقّب عالمي لكلاسيكو البوندزليجا | سبتمبر هو الموعد الأنسب لأغلى الكؤوس بالسلة | التصنيفات القوية تعكس استقرار قطاعنا المصرفي | قطر تنفذ أكبر مشروع للغاز الطبيعي عالمياً | 80 % من مصانع السيارات تعود للعمل | 10 مليارات دولار تعويضات لضحايا المبيدات | ترامب يمنع الرحلات الجوية من البرازيل | قطاع الطيران العربي يخسر ملايين المُسافرين | تعافي 1193 شخصاً من فيروس كورونا | 5464 متعافياً من كورونا في أسبوع | رفع 800 طن مُخلفات عشوائية من الخور والذخيرة | تجهيز لجان اختبارات الشهادة الثانوية | استعدادات المونديال تتصدر مشاريع تخرج طلبة الهندسة | مبادرة «عيدنا واحد» تشارك الجاليات فرحة العيد | 714 مراجعاً للطوارئ ثاني أيام العيد | فحوصات دورية للكوادر الطبية بمستشفى القلب | رئيس الوزراء يهنئ رئيس الأرجنتين | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الأردني | نائب الأمير يهنئ رئيس الأرجنتين | نائب الأمير يهنئ ملك الأردن | صاحب السمو يهنئ رئيس الأرجنتين بذكرى اليوم الوطني | صاحب السمو يهنئ ملك الأردن بذكرى الاستقلال
آخر تحديث: الخميس 4/10/2012 م , الساعة 2:33 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

بصمات واضحة في تعليم أجيال المستقبل

الرخصة المهنية ترفع كفاءة المعلمين

قاعدة بيانات متكاملة لتسهيل التسجيل الإلكتروني
3 مستويات من المعايير المهنية الوطنية للمعلمين
الرخصة المهنية ترفع كفاءة المعلمين

كتب ـ محمد حافظ:

يولي المجلس الأعلى للتعليم اهتماما كبيرا بتأهيل المعلمين لتكامل دورهم التربوي مع الأدوار الأساسية التي تؤديها الأسرة والمجتمع، فضلا لما للمعلم من بصمات مؤثرة وواضحة في تربية وتعليم أجيال المستقبل، في ضوء الدعم المستمر له من الدولة لضمان نجاح المدرسة وتفوقها، مما يؤثر إيجابياً في عمليتي التعليم والتعلم.

وأصبح حصول المعلمين وقادة المدارس على الرخصة المهنية شرطا لمزاولة مهنة التعليم في جميع مدارس قطر المستقلة والخاصة العربية والدولية.

وفي هذا الصدد يحرص مكتب الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس بهيئة التقييم في المجلس الأعلى للتعليم، على إنشاء قاعدة بيانات متكاملة تمكن من القيام بمهام التسجيل الإلكتروني من خلال استيفاء كافة المعلومات والبيانات الضرورية عن المتقدم للرخصة المهنية القطرية من العاملين بمدارس قطر المستقلة منها والخاصة.

ويعد التسجيل الإلكتروني الخطوة الأولى والرئيسية التي يجب على الفئات المستهدفة بالرخصة المهنية الانتهاء منها ليتم استكمال الخطوات الأخرى التي تتبعها من إعداد ملف إنجاز مهني وتقدم للجان التصديق المعتمدة من قبل مكتب الرخص المهنية بهيئة التقييم بحيث يعد كافة المسجلين بالنظام الإلكتروني ممن انتهوا من أعمال التسجيل بمراحله المختلفة حاصلين على الرخصة المؤقتة بشكل تلقائي إلى أن يقوم المكتب بأعمال التحقق اللازمة لإصدار الإفادات بالرخصة الكاملة.

ويتطلب تصديق ملف إنجاز المعلمين توفير مجموعة من الأدلة التي تعكس المعايير المهنية الوطنية لتعكس قدرة المعلم على استخدام المعرفة والمهارات اللازمة لدعم تعلم وتطور الطلبة وتحسين مخرجاته التعليمية، وتعزيز أنشطة التعليم والتعلم وفقاً لمعايير المناهج الوطنية، والقدرة على إثبات أهمية العمل الفردي والثنائي والجماعي في السياق التعليمي والإسهام في تفعيل عمل الفرق مما يؤكد تمكنه من تحقيق التواصل الفعال مع الهيئة التدريسية والهيئة الإدارية وأولياء الأمور وأفراد المجتمع المدرسي والخارجي.

ويعمل ملف الإنجاز الإلكتروني على تمكين المعلمين من الاستفادة الفاعلة من البرامج التعليمية ذات العلاقة بمتطلبات المهنة التي تم توفيرها لهم سواءً من داخل أو خارج المدرسة بهدف دعم الممارسات اليومية بأفضل التطبيقات العملية لما تم تعلمه، ولنقل أثر ذلك على جودة الأداء، ومن ثم جودة التعليم المقدم للطلبة داخل الصفوف الدراسية وخارجها.

ونظراً لأهمية اتباع الخطوات الصحيحة عند إعداد ملف الإنجاز المهني وتقديمه للجنة التصديق المدرسية للمعلمين والمنسقين أو المحايدة التي تتبع مكتب الرخص المهنية مباشرة للنظر في ملف الإنجاز المهني لأصحاب التراخيص ومدراء المدارس والنواب حيث يقدم المكتب التدريبات اللازمة لتمكين المتقدمين بملف الإنجاز المهني من ترجمة الممارسات اليومية وفقاً للمعايير المهنية الوطنية وربطها بأدلة تحقق المعايير بشكل منظم من خلال أقسام ملف الإنجاز المهني الخمسة كوعاء شامل لهذه الممارسات لتسهيل عرضها على لجان التصديق التي تقوم بدورها في تفحص دقة الأدلة المقدمة ومدى تحقيقها للمعايير المهنية الوطنية.

ويتطلب هذا العمل متابعة حثيثة لحركة سير وجودة ملف الإنجاز المهني من خلال الإشراف المباشر على معاينة ملف المتقدم للتأكد من توفر كافة الشروط وفقاً لسياسات مكتب الرخص المهنية بهدف إجازة الملف ومن ثم عرضه على لجنة التصديق حسب المستوى المناسب وفقاً للمعايير المهنية الوطنية. ويتخلل ذلك قيام المكتب بتقديم التدريبات اللازمة لضمان تصديق ملف الإنجاز المهني من قبل لجان التصديق المدرسية أو المحايدة على السواء وتبني أسلوب التدريب الميداني أثناء العمل كأسلوب من أساليب التعلم ضماناً للوصول للجودة المطلوبة.

وتوجد ثلاثة مستويات من المعايير المهنية الوطنية للمعلمين حيث يبدأ المعلم بإعداد الملف المهني أولا على المستوى المستجد ثم الكفء ثم المتمرس، ولكل مستوى مدة زمنية قدرها ثلاث سنوات كحد أقصى، وتتسم هذه السنوات الثلاث بالمرونة بحيث يتمكن المعلم من التقدم بملف مهني في غضون تلك الفترة وفقاً للمعايير المهنية الوطنية وعددها 12 معياراً للمعلمين ليتم بالتالي عرضه على لجنة التصديق المدرسية للحصول على الرخصة المهنية الكاملة مشروطة بالموافقة النهائية لمكتب الرخص المهنية.

وقد تستغرق هذه العملية من بعض المعلمين من أصحاب الخبرة في المجال تقديم الملف والحصول على الرخصة الكاملة في غضون شهور أو عام أو أكثر وفقاً لكفاءة ومهارة المتقدم وممارساته التي تعكس أدلتها مدى قدرته وكفاءته على تحقيق المعايير المهنية الوطنية مع قيام المعلم بمجرد الحصول على الرخصة المهنية الكاملة لمستوى المعلم المتمرس وما رصد لها من منحه مكافآت مالية تقديراً لجهوده بالتقديم بملف مهني لتجديد الرخصة المهنية مرة كل ثلاث سنوات شريطة أن يكون ملفاً مهنياً محدثاً وأن يتم عرض ملفه على لجنة تصديق للحصول على الرخصة المهنية الكاملة المجددة.

ولذلك فإن جميع ملفات الإنجاز المهنية تعد ملفات تطويرية، لكونها تعكس أحدث الممارسات العملية للمعلم في السلك التعليمي وتعمل على التمييز بين الخبرات؛ وبذلك يتيح ملف الإنجاز المهني فرصة أمام المعلم للمنافسة الشريفة مع أقرانه لتقديم أفضل ما لديه ليساهم من خلال ذلك في تحسين ورفع المخرجات التعليمية للطلبة في مدارس دولة قطر.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .