دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 12/11/2019 م , الساعة 5:04 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
الصفحة الرئيسية : المحليات :

بهدف تصحيح المفاهيم المغلوطة والتخلص من الوصمة الاجتماعية

الصحة تكثف حملات التوعية النفسية

دمج الخدمات.. والكشف المبكر عن الاضطرابات النفسية
الصحة تكثف حملات التوعية النفسية

الدوحة - الراية:

نظّمت وزارة الصحة العامة مؤخّرًا بالتعاون مع شركائها فعالية لرفع مُستوى الوعي حول الصحة النفسيّة والمُعافاة، وذلك في إطار الحملة الوطنيّة للتوعية بالصحة النفسيّة والتي تهدف إلى تصحيح المفاهيم المغلوطة والتخلّص من الوصمة الاجتماعية المُرتبطة بالأمراض والاضطرابات النفسيّة في المجتمع.

ويعد «تحسين الصحة والعافية النفسية» من الأولويات المُتعلّقة بالفئات السكانية في الإستراتيجية الوطنية للصحة 2018 - 2022، ويتمثّل الهدف الإستراتيجي للأولوية في زيادة وعي المُجتمع حول الأمراض النفسيّة وخدمات الصحة النفسية والحدّ من الوصمة المرتبطة بالمرض النفسيّ.

وأكّدت سوزان كليلاند المُدير التنفيذي بالإنابة للبرنامج الوطني للصحة النفسية بوزارة الصحة العامة أهميةَ نشر التوعية بالصحة النفسية، وذلك خلال استعراض مجموعة من شركاء الوزارة لخدمات الصحة النفسيّة المُتوفّرة في دولة قطر.

وناقشت الدكتورة سامية أحمد العبد الله، نائب قائد أولوية «تحسين الصحة والعافية النفسية» في الإستراتيجية الوطنية للصحة الفحص الأوّلي الذي يتم إجراؤه بمؤسّسة الرعاية الصحة الأولية، وخدمات الصحة النفسية المُتوفّرة لدى مراكز الرعاية الصحية الأولية.

وأوضحت أنّ عيادات الدعم النفسي بمراكز الرعاية الصحية الأولية تقدّم الخدمات بشكل أقرب للمُجتمع وتلعب دورًا هامًا في تعزيز خدمات الصحة النفسية وتحسين الوصول والجودة والنتائج، بهدف دمج خدمات الصحة النفسية والحدّ من الوصمة المرتبطة بالمرض النفسي وتعزيز مواقف اختصاصيي الرعاية الصحية الأولية في الكشف المبكر عن الاضطرابات النفسية.

من جانبه، أجرى إيان تولي، قائد أولوية «تحسين الصحة والعافية النفسية» في الإستراتيجية الوطنية للصحة تمرينًا تفاعليًا مع الحضور، لافتًا إلى أهمية الوعي بالصحة النفسية والتخلّص من الوصمة في طلب المُساعدة. وقدّم البروفيسور محمد وقار عظيم رئيس قسم الطب النفسيّ في سدرة للطب لمحة عامة عن الخدمات النفسية التي يقدّمها سدرة للطب، مُؤكّدًا أهمية خدمات الصحة النفسية للأطفال والمراهقين وخدمات الصحة النفسية في الفترة المُحيطة بالولادة. مُؤكدًا أهمية الدور الذي تقدّمه وزارة الصحة العامة وشركاؤها في تعزيز الوعي بالصّحة النفسية. كما قدّم محمود العفيف، المدرب الإكلينيكي في مركز نوفر عرضًا سلّط خلاله الضوء على الخدمات المُتخصصة التي يقدّمها المركز وحدد كيفية الإحالة إلى المركز، لافتًا إلى أن «الخدمات تقودها فرق متعددة التخصصات طبيًا لمعالجة الأساس العصبي للإدمان وعلاقة المرضى بأسرهم وعملهم، بالإضافة إلى مجالات الاهتمام الشائعة في الإدمان بما في ذلك الألم المزمن والاكتئاب والقلق والصدمات».

وشارك الحاضرون في الأنشطة المُرتبطة بعجلة المُعافاة وهي إطار عمل قائم على علم النفس الإيجابي والذي يشجع الأنشطة البدنية والتغذية الصحية والتواصل الاجتماعي مع الناس، ويعتني بالبيئة والامتنان والتقدير بالإضافة إلى التأمل للمُساعدة على الاسترخاء.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .