دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 15/11/2019 م , الساعة 1:33 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أدوا صلاة الاستسقاء بحضور أعضاء الهيئات الأكاديمية والإدارية وأولياء الأمور

طلاب المدارس يرفعون أكف الضراعة

الخطباء دعوا الطلبة للإكثار من الاستغفار والدعاء
الخطب تناولت تقوى الله والحذر من أسباب سخطه
دعوة للتمسّك بالقرآن والسنّة والتضرع لله والانكسار بين يديه
الخطباء أكدوا أن طلب السقيا من سُنن الأنبياء والمُرسلين
الصلاة تُعزّز الوازع الديني للطلبة وتقوي علاقة المُسلم بربه
طلاب المدارس يرفعون أكف الضراعة

كتب - محروس رسلان:

في أجواء إيمانية، أقامت المدارس الحكومية والخاصة باختلاف مراحلها التعليمية صباح أمس صلاة الاستسقاء، إحياءً لسُنّة الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم طلباً لنزول الغيث، وذلك بحضور مديري المدارس وأعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية بالمدارس والطلاب وأعضاء مجالس الأمناء وأولياء الأمور. ورفع الطلاب أكُف الضراعة في المُصليات وساحات المدارس طلباً لنزول المطر، متقرّبين إلى الله بالدعاء وكثرة الاستغفار. وأكد الخطباء بجميع المدارس أن طلب السقيا من سُنن الأنبياء والمُرسلين انتهاءً بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلّم، منوّهين بحرص الخلفاء الراشدين والصحابة على أداء صلاة الاستسقاء وطلب الغيث من الله، لما للمطر من فوائد في إحياء الأرض ونمو النبات وسقيا للإنسان والحيوان.

وتحدّث مُنسقو الشرعية «خطباء صلاة الاستسقاء بالمدارس» عن فضل هذه الشعيرة المُباركة وبيان منزلتها وما تذكّرهم به سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم عن حاجة البلاد والعباد إلى نزول المطر.

وتناولت الخطب تقوى الله والاستجابة لأمره والحذر من أسباب سخطه، حيث دعا الخطباء إلى التمسّك بالقرآن الكريم وسُنّة رسوله صلى الله عليه وسلم، والتضرّع لله والدعاء كما أمر الله عز وجل والانكسار بين يديه، حيث ذم سبحانه الذين لا تورثهم الشدائد استكانة وتضرّعاً له سبحانه.

وأوضح الخطباء أن أهمية صلاة الاستسقاء ترجع إلى لجوء الأنبياء إليها، حاثين المُصلين على الدعاء والاستغفار والتضرّع إلى الله وشكر نعمه. وأكدوا أن المطر من أعظم نعم الله سبحانه وتعالى على الأرض فهو يُغيث الناس والأنعام والنبات ويُحيي الأرض بعد موتها.. مُشدّدين على أن صلاة الاستسقاء تعزّز الوازع الديني لدى الطلبة وتقوي علاقة المُسلم بربه.

وألح الخطباء ومن خلفهم المُصلون على طلب الغوث من الله سبحانه وتعالى، داعين الله أن يجعلها سقيا رحمة لا سقيا عذاب، تحيا بها البلاد ويسقى منها العباد وتكون بلاغاً للحاضر والباد.

كانت وزارة التعليم والتعليم العالي دعت المدارس إلى حث الطلبة والمُوظفين بها على أداء الصلاة، وأكدت أهمية التواصل مع أولياء الأمور لحث أبنائهم على الحضور مُبكراً لأداء الصلاة جماعة بمصلى المدارس والساحات الخارجية للمدارس.

وتحرص مدارس قطر على تأدية صلاة الاستسقاء سنوياً بمشاركة كبيرة من الطلبة والموظفين؛ اقتداءً بسُنّة النبي محمد صلى الله عليه وسلم طلباً لنزول الغيث، ولما للصلاة من فضل في التكفير عن الذنوب والرجوع إلى الله عز وجل والتقرّب منه بكثرة الاستغفار والدعاء، وتقديراً لنعمه التي لا تعد ولا تحصى.

وأشار مديرو مدارس إلى أنه تم تجهيز المدارس مُبكراً بالفرش وتنبيه الطلاب بأهمية أداء الصلاة قبلها بأيام، لافتين إلى مُشاركة عدد من أعضاء مجلس الأمناء وأولياء الأمور للطلاب في أداء الصلاة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .