دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 20/11/2019 م , الساعة 1:44 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

قطر ثاني دولة تستخدمه خارج أمريكا الشمالية

علاج جيني حديث لضمور عضلات الأطفال

علاج جيني حديث لضمور عضلات الأطفال

الدوحة  الراية:

 أعلن مستشفى حمد عن البدء في استخدام أحدث علاج جيني مبتكر ظهر عالمياً لعلاج الأطفال المصابين بمرض ضمور العضلات الشوكي الوراثي، حيث تمّ في هذه العملية حقن طفل مريض بجرعة واحدة فقط من العلاج الجديد ومن ثم يستكمل بعدها برنامج العلاج المقرّر لمثل هذه الحالات في مؤسسة حمد الطبية وفق بروتوكول علاج دولي متطوّر.

وأصبحت دولة قطر بهذه الخطوة الدولة الثانية في العالم التي تستخدم هذا العلاج الجيني المبتكر خارج أمريكا الشمالية مع الإشارة إلى أن تكلفة الجرعة الواحدة من هذا العلاج تبلغ 2.1 مليون دولار أمريكي ولكنه يصرف مجاناً للأطفال القطريين المرضى.

وقال الدكتور عبد الله الأنصاري، الرئيس الطبي بالوكالة في مؤسسة حمد الطبية، إن استخدام هذا الدواء الجديد عقب مدة قصيرة لا تتعدّى ستة شهور من اعتماده دولياً واستخدامه في الولايات المتحدة يعدّ تطوراً مشهوداً ضمن جهود مؤسسة حمد الرامية لتوفير أحدث العلاجات في العالم لمرضاها ومواكبة التطوّرات العالمية في المجال الطبي والعلاجي.

ونوّه بالدعم الكبير الذي تقدّمه دولة قطر للخدمات الصحية ودعم مؤسسة حمد الطبية لتوفير هذا الدواء الذي يعدّ الأعلى سعراً في العالم لمعالجة المرضى. مشيراً إلى جهود مؤسسة حمد الطبية في رعاية ومعالجة مرضى ضمور العضلات الشوكي الوراثي، حيث تم في الفترة الماضية وقبل ظهور الدواء الجديد استخدام علاج كان يعدّ الأحدث وقتها لهذه الحالات، حيث تصل تكلفة الجرعة الواحدة منه إلى نصف مليون ريال.

واعتبر الدكتور توفيق بن عمران، استشاري أول ورئيس قسم الأمراض الوراثية والتمثيل الغذائي بمؤسسة حمد الطبية، مرض ضمور العضلات الشوكي من الأمراض الوراثية وهو أحد أكثر أسباب وفاة الأطفال دون سن الثانية ومن أعراضه ضعف وضمور في العضلات الحركيّة وعضلات التنفس والبلع، حيث يمكن تجنب حدوث هذا المرض عن طريق الفحص الوراثي قبل الزواج وكذلك من خلال التشخيص الوراثي قبل الزرع من خلال تقنية أطفال الأنابيب وهذا في حالة وجود تاريخ مرضي في العائلة.

ومن جانبه أكد الدكتور عبدالله الحوثي، نائب رئيس قسم الأطفال في مستشفى حمد العام، أن دولة قطر ومن خلال مؤسسة حمد الطبية تعدّ من الدول القليلة التي بدأت باستخدام هذا العلاج الجيني المبتكر بعد اعتماده مؤخراً من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكيّة. ولفت إلى أن قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى حمد العام بدأ صباح أمس باستخدام أول جرعة من العلاج الجيني المبتكر لعلاج الأطفال المصابين بمرض ضمور العضلات الشوكي، حيث تتم ملاحظة المريض في العناية المركزة لفترة محددة، ومن ثم يتم استكمال برنامجه العلاجي المعتاد. ومن جهته أوضح الدكتور خالد الليثي استشاري ورئيس قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى حمد العام ومستشفى الوكرة أنه تمّ بنجاح إعطاء الجرعة اللازمة من العلاج الجيني الجديد لطفلين مريضين يعانيان من ضمور العضلات الشوكي الوراثي ويبلغ عمر الطفلين 18 شهراً و17 شهراً وكانا يتلقيان العلاج بشكل مستمر في مستشفى حمد العام في قسم العناية المركزة أو الأقسام الأخرى.

وأشار الدكتور الليثي إلى أنه سيتم في الفترة المقبلة إعطاء العلاج الجديد لثلاثة مرضى آخرين من الأطفال أعمارهم تقل عن عامين، حيث يتم استخدامه عالمياً فقط للمرضى في هذه الفئة العمريّة ويتم إجراء فحص سريري كامل ومفصّل للطفل في نفس يوم إعطائه الجرعة ويتم الحقن في ظروف آمنة تماماً.               

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .