دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 20/11/2019 م , الساعة 1:44 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

خلال المنتدى الثالث عشر لجامعة قطر لعلوم الحياة.. د.إبراهيم الكعبي:

قطر حققت تقدماً ملحوظاً في الأمن الغذائي

د.لينا السليطي: أبحاث في الهندسة الوراثية النباتية
د.محمد أبو دية: استعراض أحدث التقانات الحيوية النباتية
تحقيق الاستدامة البيئية واستكشاف الموارد الطبيعية للدولة
الحفاظ على البيئة وتحقيق النمو الاجتماعي والاقتصادي المستدام
قطر حققت تقدماً ملحوظاً في الأمن الغذائي
  • بحوث لتحسين الإنتاج واستخدام مكافحات بيولوجية للآفات         
  • تحقيق مفاهيم الاستدامة للبيئة وتوفير الأمن الغذائي المطلوب
  • تطوير برامج صديقة للبيئة وأكثر كفاءة للزراعة داخل قطر  

 

كتبت - هناء صالح الترك:

أكد الأستاذ الدكتور إبراهيم الكعبي، عميد كلية الآداب والعلوم في جامعة قطر، تزايد الاهتمام بالتقانات الحيوية النباتيّة والتي تندرج تحت الركيزة «الاقتصادية والاجتماعية» من رؤية قطر الوطنية 2030، وقال منذ الحصار المفروض على دولة قطر في عام 2017، شهدت البلاد تقدماً ملحوظاً في الزراعة المستدامة والأمن الغذائي. جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات المنتدى الثالث عشر لجامعة قطر لعلوم الحياة تحت شعار «التقانات الحيوية النباتية - نحو زراعة مستدامة» والذي انطلق أمس بمبنى البحوث بالجامعة، وقال د.الكعبي إن جدول أعمال المنتدى سيغطي جوانب واسعة من أحدث ما توصّل إليه العلماء من نقل الجينات في النباتات والطرق التكنولوجية الحديثة في حماية النباتات وكذلك طرق الزراعة الذكية التي تتجاوز الظروف البيئية الصعبة وتحافظ على الاستدامة في إطار اقتصادي وبيئي يخدم الإنسان.

وجمع المنتدى عدداً من الخبراء والباحثين من الجامعات المرموقة والصناعة والشركاء المحليين من مختلف الجهات والتخصصات ذوات الخبرات المتنوّعة في مجال التقانات الحيوية النباتية والزراعيّة.

وقالت الدكتورة لينا السليطي، العميد المساعد للعلوم والعلوم التطبيقيّة: أطمح أن يحقق هذا المنتدى هدفين رئيسيين: أولهما الخروج بتوصيات مفيدة في إطار متعدّد التخصصات وبمشاركة فاعلين من الجامعات ومراكز الأبحاث إضافة إلى الشركاء المحليين. وثانيهما أن تتيح مثل هذه المنتديات للطلبة فرصاً للتعلم التطبيقي القائم على حل المشكلات ومنها استخدام التقانات الحيوية النباتيّة.

وأضافت: إن الأبحاث في الهندسة الوراثية النباتية وتطبيقات زراعة أنسجة النبات ومقاومة الإجهاد البيئي بالإضافة للابتكار في تقنيات إنتاج الأغذية من بيوت زراعية ذكية وما إلى ذلك جميعها تصبّ في خدمة البيئة والمجتمع، كما أنها تسلط الضوء على أهمية استقرار الزراعة والنظام الغذائي في إطار مستدام رغم تحديات كثيرة أهمها ظاهرة تغيّر المناخ.

وقالت إن هذا المنتدى يعدّ مثالاً ناجحاً لتجميع الخبرات وتقديمها لدعم عملية صنع القرار.

كما تتفق أهداف المنتدى مع رؤية قطر الوطنية 2030 في الوصول للاستدامة البيئية واستكشاف الموارد الطبيعيّة لدولة قطر وعلاج اختلالاتها من خلال تطوير برامج صديقة للبيئة وأكثر كفاءة للزراعة داخل قطر، مما يؤكد الحاجة للنمو الاجتماعي والاقتصادي المستدام مع الحفاظ على البيئة للأجيال القادمة في دولة قطر.

تقانات نباتيّة

إلى ذلك، أكد الدكتور محمد أبودية، رئيس قسم العلوم البيولوجية والبيئيّة في تصريحات ل لراية، أن عدد طلبة الدراسات العليا المسجلين في الفصل الحالي هو 54 طالباً موزعين على برنامجي الماجستير في العلوم البيئية والدكتوراه في العلوم البيولوجية والبيئية.

وقال إن اختيار التقانات النباتية نحو زراعة مستدامة كعنوان للمنتدى في هذا العام جاء ليواكب التقدّم الكبير الذي حصل في العامين السابقين في الزراعة والإنتاج الغذائي في قطر. ومن هنا فإن تشجيع البحوث في المجالات المتعددة والمرتبطة بالتقانات النباتية سيساعد في تحسين الإنتاج وتقليل الاعتماد على المكافحات الكيميائية للآفات واستبدالها بمكافحات بيولوجية وبالتالي تحقيق مفاهيم الاستدامة للبيئة وتوفير الأمن الغذائي المطلوب، مضيفاً إن المنتدى يستعرض التطوّرات الحديثة في التقانات الحيوية النباتية (مثل الهندسة الوراثية وتطبيقات زراعة أنسجة النبات ومقاومة الإجهاد البيئي وتحمل الملوحة وما إلى ذلك). كما أكد د.أبو دية أن النباتات المحليّة القطرية تشتمل على حوالي 400 نوع جميعها من النباتات الزهريّة باستثناء نوع واحد لكل من الحزازيات، والسرخسيات والنباتات اللازهرية.

ورغم أن عدد الأنواع يبدو قليلاً إلا أن الفلورا القطرية تعتبر ثروة قوميّة لا بد من الحفاظ عليها وحمايتها للأجيال القادمة وذلك لمكنوناتها الجينية المميّزة في مقاومة الإجهادات البيئية كالحرارة والجفاف والملوحة، ويكفي أن نقول إن نبات القرم ينمو في مياه البحر المالحة مباشرة دون منافسة مع الإنسان على مياه الشرب العذبة.

من جهته قال الدكتور فاضل السعدوني، من مركز العلوم البيئية بالجامعة، إن الزراعة في قطر شهدت تطوراً هائلاً خلال الفترة القصيرة والتقنيات المستخدمة متقدمة جداً في الزراعة المائية بشكل رئيسي. وقال الأولوية في الاستخدام الأمثل لموارد المياه بالدولة، وتحسين الأمن الاستراتيجي المائي وفي نفس الوقت إمكانية النظر في مُساعدة أصحاب المزارع في معالجة الآفات الزراعيّة.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .