دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 3/12/2019 م , الساعة 2:04 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خلال دورة تنظمها الراية وGulf Times بالتعاون مع نورث وسترن.. خبراء:

قطر مركز عالمي للإعلام الرياضي

مشاركون: الراية وجلف تايمز طورتا خبراتنا الإعلامية
التعرف على كيفية تغطية الأخبار الرياضية أكاديمياً ومهنياً
تكوين قاعدة إعلامية من 100 شخص مُحترف بالصحافة الرياضية الرقمية
تطوير مجالات الصحافة الرياضية والفنية والسياسية والاقتصادية
قطر مركز عالمي للإعلام الرياضي

كتب- عبدالحميد غانم:


انطلقت أمس الدورة التدريبية حول كيفية مشاركة الأشخاص العاديين بتغطية الأخبار الرياضية في قطر والتي تنظمها صحيفتا الراية وGulf Times بالتعاون مع جامعة نورث وسترن، وسط إقبال وتفاعل كبيرين من المشاركين من مختلف الجنسيات والمجالات بلغ 33 مشاركاً في اليوم الأول.

وأكد عدد من الخبراء المحاضرين في الدورة التي تستمر 4 أيام أن قطر مؤهلة لتكون مركزاً للصحافة والإعلام العالمي، والإعلام الرياضي في قطر يحتل مكانة عالمية، في حين اعتبر المشاركون في تصريحات خاصة ل الراية أن الدورة بمثابة فرصة متميزة للتعرف عن قرب على كيفية تغطية الأخبار الرياضية بشكل أكاديمي ومهني، حيث تأتي الدورة في توقيت مهم للغاية خاصة أن قطر مقبلة على تنظيم كأس العالم 2022 وهو ما سيؤهلهم لأن يصبحوا صحفيين للترويج لمونديال 2022 عبر مواقع التواصل والإعلام الرقمي.

وأضافوا: الدورة التدريبية تسهم في تطوير مجالات الصحافة الرياضية والفنية والسياسية والاقتصادية

وسيتم خلالها تدريب أشخاص عاديين على تغطية الأخبار الرياضية لمونديال 2022، حيث تهدف

الدورة إلى توفير وسيلة جديدة لمشاركة الجميع في الفعاليات الرياضية المنظمة في البلاد، ونشر انطباعاتهم ووجهات نظرهم، وتسعى في المرحلة الأولى لتكوين قاعدة إعلامية من 100 شخص مُحترف في الصحافة الرياضية الرقمية.

محمود حسن: معرفة كيفية تحرير الخبر الرياضي

يقول محمود حسن أحد المشاركين في الدورة: طبيعة عملنا في الركن الرياضي تتطلب الحصول على هذه الدورة لأن جزءاً من رسالتنا هو دعم الرياضة، لذلك ينبغي علينا إجادة التغطية الرياضية ومعرفة كيفية تحرير الخبر الرياضي لأن ذلك جزء من مهمتنا وعملنا في مجال الرياضة.

ويضيف: بطبيعة الحال الأجواء هنا جيدة في جامعة نورث وسترن والحقيقة جريدتا الراية وجلف تايمز أتاحتا لنا فرصة متميزة لتطوير خبراتنا في تغطية الأخبار الرياضية نظراً لأهميتها بالنسبة لنا ونحن مقبلون على كأس العالم 2022 والحضور الجماهيري الكبير المتوقع لمونديال قطر، وعلينا تعلم كيفية مخاطبة هذه الجماهير رياضياً عبر وسائل الإعلام قبل أن تصل قطر.

أمل وسلاتي: تأهيل المشاركين أكاديمياً ومهنياً

تقول أمل وسلاتي «إحدى المشاركات»: أعشق مجال الصحافة الرياضية رغم أنه بعيد كل البعد عن مجال تخصصي في الهندسة وحصولي على عدد 2 ماجستير من كلية الهندسة جامعة تونس، لكن شغفي وعشقي للصحافة الرياضية دفعاني للمشاركة في هذه الدورة للاستفادة منها. وتضيف: حصلت من قبل على دورة في معهد الجزيرة للإعلام، لكن هذه الدورة في تغطية الصحافة الرياضية التي أطلقتها جريدتا الراية وجلف تايمز مع جامعة نورث وسترن تجمع بين الجانبين الأكاديمي والمهني للتعامل مع السوشيال ميديا عند تحرير الأخبار الرياضية.

مدير التعليم التنفيذي بجامعة نورث وسترن:

تطوير التعاون مع الراية وجلف تايمز

أشار د. هاريولوجو- أكاندو، مدير التعليم التنفيذي والدراسات العليا «أستاذ مقيم» بجامعة نورث وسترن إلى أن هذه الدورة تتعلق بكيفية تعريف الأشخاص العاديين بالحصول على الخبر الرياضي والطرق والوسائل التي تمكنهم من تغطية الأخبار الرياضية، وهذا هو الهدف من الدورة بشكل مبسط.

ويضيف: هذه الدورة في تغطية الأخبار الرياضية ستوسع أفاق التعاون في المستقبل بيننا وبين جريدتي الراية وجلف تايمز عندما يأتي المتدربون المشاركون في الدورة بهذا العدد الكبير الذي بلغ 33 مشاركاً للحصول على الدورة فهذا أمر إيجابي للغاية.

وتابع: هناك الكثير من المحاضرات ستكون أيضاً باللغة العربية بتوفير مترجم، لكننا ملتزمون بطلبات كل مؤسسة في هذا السياق لأن أكثر الأخبار باللغة العربية، مؤكداً أنه لم يكن يتوقع كل هذا الإقبال الكبير على الدورة وهو الأمر الذي أسعدنا كثيراً بمشاركة هذا العدد الكبير.

ويواصل: نحن دائما معنيون بتطوير كل مجالات الصحافة في قطر سواء مجال الصحافة الرياضية أو الفنية أو السياسية أو الاقتصادية وغيرها لكننا الآن معنيون بشدة بالصحافة الرياضية للاستعداد لكأس العالم 2022 باعتبار أن المدينة التعليمية تضم أحد أبرز الاستادات التي سيقام عليها كأس العالم، وكان لابد من تدريب أشخاص عاديين على تغطية الأخبار الرياضية.

وأكد أن الصحافة في قطر تتطور بشكل سريع، ونحن نأمل أن تكون قطر مركزاً للصحافة والإعلام ليس في منطقة الخليج فقط وإنما على مستوى الشرق الأوسط والعالم لأن لديها الإمكانيات التي تؤهلها لذلك.

وقال: قمنا سابقاً بعمل دورة في مجال الصحافة الرياضية مع وزارة التعليم والتعليم العالي لتوفير كل الدعم لكأس العالم 2022.

أحمد عمران:إعداد جيل جديد من الصحفيين الرياضيين

يرى أحمد عمران أن دورة الأخبار الرياضية جزء مكمل لطبيعة عمله في مجال الترجمة وأيضاً في مجال الإعلام والسوشيال ميديا بالنظر لاهتمامنا الكبير بالإعلام.

ويضيف: حصلت من قبل على دورة في العلاقات العامة والصحافة الاستقصائية وكنت أمنّى النفس بالحصول على دورة في الصحافة الرياضية منذ فترة طويلة، والحمد لله الراية وجلف تايمز وجامعة نورث وسترن حققت لي هذه الأمنية.

وأوضح أن هذه الدورة تتميز بالجانبين الأكاديمي والمهني وهذا يبني جيلاً جديداً من الصحفيين الرياضيين للمستقبل، خاصة أن الموجودين هنا من تخصصات مختلفة.

فاطمة تاج السر: تأهيل الشباب للترويج لمونديال 2022

بينت فاطمة تاج السر حمزة «إحدى المشاركات» أنها درست الإعلام في جامعة وادي النيل وتخرجت عام 2018، ومنذ الطفولة وهي تحب مجال الصحافة والإعلام وحصلت على دورات في مؤسسة قطر في التغطيات الإعلامية بجانب أنها عضو في مؤسسة طموح بالقسم الإعلامي لذلك فهذه الدورة مهمة جداً بالنسبة لعملها.

وتضيف: تغطية الأخبار الرياضية مجال جديد بالنسبة لي، فهذه الدورة تؤهل الشباب المشاركين بالعلم والخبرة للترويج لكأس العالم 2022، وهذا أبرز الجوانب الإيجابية من وراء هذه الدورة خاصة أن الدورة تتميز بالجانبين الإكاديمى والمهني في الوقت ذاته.

 

د.كريغ لامي: الصحافة الرياضية تستحوذ على اهتمام الشباب

أشار د.كريغ لامي، أستاذ مقيم بجامعة نورث وسترن إلى أن المشاركين في الدورة يعملون في عدد من المجالات كالهندسة والاقتصاد وغيرهما، وهذا يؤكد أن الصحافة الرياضية تستحوذ على اهتمام قطاع كبير جداً من الشباب والأشخاص العاديين.

ويضيف: لمسنا تفاعلاً وتركيزاً غير عادي مع المحاضرة التي تشمل الجانب الأكاديمي بجانب أننا لمسنا في هذه الدورة أنها تشجع الأشخاص العاديين ليكونوا محررين صحفيين لتغطية أخبار كأس العالم 2022.

وتابع: الصحافة والإعلام الرياضي في قطر يتطوران بشكل كبير خاصة أن قطر تتبوأ مكانة كبيرة على مستوى العالم، ونحن رأيناها تنافس بشدة حتى حصلت على شرف تنظيم كأس العالم 2022 وها نحن الآن نستعد لهذا الحدث الرياضي بتدريب الأشخاص العاديين على الصحافة الرياضية ليكونوا مستعدين للحدث بشكل جيد.

 فاضلة انفاس: كلنا سفراء لمونديال 2022

عرفت فاضلة انفاس «إحدى المشاركات في الدورة» نفسها بأنها ناشطة رياضية، وقالت: زوجي يلعب في فريق كرة القدم بمؤسسة قطر، وابني يلعب في فريق السد للشباب لكرة القدم، وابنتي تمارس رياضة السباحة، وبالتالي الأسرة كلها رياضية، وعندما علمت بهذه الدورة التي تنظمها جريدتا الراية وجلف تايمز بالتعاون مع جامعة نورث وسترن على الفور قمت بالتسجيل للاستفادة منها.

وتضيف: الدورة بها جانب أكاديمي لأنها داخل نورث وسترن وآخر عملي على اعتبار أن الراية وجلف تايمز تمارسان الصحافة الرياضية ولذلك أتصور أن الفائدة ستكون مضاعفة.

ولفتت إلى أن الدورة تأتي في توقيت مهم للغاية خاصة أن قطر مقبلة على تنظيم كأس العالم 2022 وكل منا يصلح أن يكون صحفياً وسفيراً رياضياً للبطولة يروج لها عبر مواقع التواصل والإعلام الرقمي.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .