دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 15/4/2019 م , الساعة 5:57 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

من المشاركين في مبادرة تشجيع الإنتاج المحلي من الأغنام

توزيع 340 طن أعلاف مركزة على مربي الحلال

عبدالله بو شايع: توزيع الأعلاف حسب عدد الحيوانات التي يوردها المربي لشركة ودام
توزيع 340 طن أعلاف مركزة على مربي الحلال

الدوحة - الراية:

 قامت وزارة البلديّة والبيئة، ممثلة بإدارة الثروة الحيوانيّة، بتوزيع 340 طناً من الأعلاف الحيوانية المركزة على عدد 67 مربياً من المشاركين بالمبادرة الوطنية لتشجيع الإنتاج المحلي ودعم أسعار لحوم الأغنام، وذلك في إطار برنامج دعم الأعلاف الحيوانية المركزة للمربين القطريين.

وأوضح السيد عبدالله سعد بو شايع رئيس قسم الإنتاج الحيواني بإدارة الثروة الحيوانيّة أن توزيع الأعلاف للمربين المشاركين في برنامج تشجيع الإنتاج المحلي من الأغنام يتم حسب عدد الحيوانات التي يتعهد المربي بتوريدها لشركة ودام، موضحاً أن كل رأس يتم تسجيله للتوريد يستحق كمية 105 كيلوجرامات، منها 75 كيلوجراماً من علف التربية و30 كيلوجراماً من علف التسمين، ويتم التوريد شهرياً خلال فترة المبادرة.

يأتي تنفيذ هذا البرنامج في إطار اهتمام وزارة البلدية والبيئة بالثروة الحيوانية، باعتبار أن التغذية المتوازنة هي الدعامة الرئيسة لصحة الثروة الحيوانيّة، وهي التي تمكنها من إظهار إمكاناتها الإنتاجيّة، حيث ينبغي عند تقديم الأعلاف للمواشي (الأغنام والماعز والأبقار والإبل) التأكد من حصولها على احتياجها من العناصر الغذائية المختلفة (طاقة - بروتين - أملاح معدنية وفيتامينات) وهذا يتطلب تقديم الخلطة العلفية المتوازنة التي تضمن لها الكميات المناسبة من العناصر الغذائيّة المطلوبة.

وتمثل العزب والمزارع عنصراً أساسياً لضمان الأمن الغذائي، حيث إنها مخزون استراتيجي هام للحيوانات المنتجة للغذاء كالأغنام والماعز والأبقار والإبل، وتعتبر التغذية من أهم دعائم تطوّر ونمو الثروة الحيوانية في هذه الحيازات، لما لها من أثر كبير على صحة وإنتاج الحيوانات بالإضافة إلى أن تكلفة التغذية للحيوانات الاقتصادية تمثل حوالي 65-75% من تكلفة الإنتاج في جميع مشاريع تربية الثروة الحيوانيّة.

وتولي الدولة اهتماماً باستحداث برامج وطنيّة تعنى بالأمن الغذائي لتحسين درجة توافر واستقرار الإمدادات الغذائيّة، من خلال زيادة الإنتاج المحلي لتحقيق الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي، والعمل على تشجيع ودعم الحيازات التي تهتم بتربية المواشي والتي تمثل عنصراً أساسياً في ضمان الأمن الغذائي للدولة.

كانت وزارة البلدية والبيئة وقعت عقداً مع شركة المرقاب للاستثمار الصناعي (أعلاف)، للتعاون في مجال الأعلاف الحيوانية، بشأن توريد أعلاف مركزة في إطار برنامج دعم الأعلاف الحيوانيّة المركزة للمربين القطريين، حيث يهدف المشروع لتصنيع الأعلاف المركزة حسب المواصفات المتعاقد عليها وتوريدها شهرياً في كميات حسب معدّل توزيعها للمربين المشاركين في برنامج تشجيع الإنتاج المحلي للأغنام.

ويعدّ دعم مُربي الثروة الحيوانية بالأعلاف المركزة المتوازنة من أهم برامج الدعم الحكومي التي تضمن استمرارية نشاط تربية الحيوانات الاقتصادية ويرفع من نسبة مساهمة القطاع التقليدي في الأمن الغذائي للحوم الحمراء.

ويهدف البرنامج إلى دعم مربي الثروة الحيوانية بأعلاف مجانية تساهم في زيادة مدخولهم، وتشجيع المربيين للاستفادة من العزب في تربية الحيوانات الاقتصاديّة المنتجة للغذاء، فضلاً عن توفير أعلاف متوازنة تفي باحتياجات النمو والإنتاج للحيوانات المنتجة للغذاء وتقلل من النقص الحاد في نوعية الأعلاف المتاحة، وتوفير الأعلاف المركزة في حبيبات تناسب الحيوانات المستهدفة تقلل الهدر في الأعلاف.

ومن شأن دعم الأعلاف الحيوانية المركزة، دعم المربي المنتج وتشجيعه على الإنتاج الاقتصادي وزيادة مدخوله بتوفير أعلاف مركزة مجانية وذات قيمة غذائية عالية، وتقليل حجم مشاكل سوء التغذية في المواشي من خلال تقديم أعلاف متوازنة وبالتالي تقليل منصرفات العلاج والأدوية، وتنمية الثروة الحيوانية داخل البلاد من خلال تحسين الخصوبة وتقليل نسبة الإجهاضات المتكرّرة الناجمة عن سوء التغذية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .