دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 16/5/2019 م , الساعة 4:41 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تصنع يدوياً وتتراوح أسعارها بين 1500 و6500 ريال

رمضان ينعش سوق البشوت

البشت الذري الأكثر طلباً وحوافه تطرز بخيوط الذهب
البشوت الصيفية خفيفة الوزن ذات غزل ناعم الملمس
رمضان ينعش سوق البشوت

كتب - حسين أبوندا:

تشهد محلات بيع البشوت إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين في رمضان، حيث يحرص كبار السن وعدد من الشباب على ارتداء هذا الزي المميز خلال استقبال الضيوف في المجالس، باعتباره من الأزياء التقليدية في قطر والخليج والذي احتفظ بقيمته وشكله التقليدي عبر الزمن كما لا يخلو أي منزل من البشت الذي يتم ارتداؤه أيضاً في المناسبات مثل الأعراس والزيارات الرسمية.

ولا تزال مهنة صناعة البشوت بطريقة يدوية مستمرة في سوق واقف حيث يفضل الزبائن هذه الأنواع المصنوعة من الأقمشة ذات القيمة العالية والتي يتم تطريزها بخيوط مصبوغة بماء الذهب.

 

وتتوفر أنواع مختلفة من البشوت أهمها البشت “الذري” المصنوع من الصوف الأسود أو البني المطرزة حوافه بخيوط الذهب وهو من أكثر الأنواع انتشاراً، وتنقسم البشوت إما “صيفية” ذات غزل ناعم الملمس، ومنها: سويسري - نجفي - دورقي - سوبر ياباني - ياباني ديلوكس - ياباني - لندني” وهذه الأنواع تتميز بأنها لا تشعر من يرتديها بأنه يرتدي زيا ثقيلا لأنها مصنوعة من قماش خفيف ولا يمنح الجسم الدفء كالبشوت الشتوية المصنوعة من الخيوط الخشنة كالوبر وأشهرها عباءة البرقة وعادة ما تكون باللون الأبيض أو الأسود ومن أنواعها “سوبر كشمير - وبر بوشهر - وبر جبرلوكس”.

الراية رصدت العمل في سوق البشوت، حيث أكد عدد من الصانعين أن سوق البشوت يشهد مع بداية رمضان إقبالاً كبيراً من الزوار الذين يحرصون على شراء البشوت لارتدائه في المناسبات وفي وقت استقبال ضيوفهم،لافتين إلى أن أسعار البشوت التي يفضل ارتداءها المواطنون تتراوح من 1500 إلى 6500 ريال ويتم صناعتها من أقمشة يابانية أو نجفية.

ولفتوا إلى أن السبب وراء ارتفاع أسعار البشوت يعود إلى أن عملية صناعته ليست سهلة حيث تتطلب حياكة البشت الواحد من الصانع مدة لا تقل عن عشرة أيام لأنها تتم بشكل يدوي دون تدخل لمكائن الخياطة إلا في أجزاء بسيطة، لافتين إلى أن تطريز الخيوط الذهبية على أطراف البشت تتم بطريقة يدوية من خلال أدوات الحياكة التقليدية التي لم يختلف شكلها منذ مئات السنين.

وأكد خضر بركات أن البشوت من أهم الأزياء التي يحرص عدد كبير من المواطنين على ارتدائها في المناسبات وخاصة في رمضان والأعياد والمناسبات الرسمية، حيث يشهد المحل إقبالاً كبيراً من المواطنين وخاصة كبار السن، لافتاً إلى أن الأنواع المتوفرة من البشوت في المحل تلبي جميع احتياجات الزبائن، وجميعها يتم صناعتها بشكل يدوي وتبدأ أسعارها من 1500 ريال كما أن هناك أنواعا أخرى تباع بسعر 6500 ريال.

وقال إن أهم أنواع القماش التي يتم تصنيع البشت منها هو “النجفي” الذي يعتبر من أغلى الأنواع الصيفية أما الأنواع الشتوية فهناك الوبر ويتم ارتداؤه في الشتاء ويقوم العديد من المواطنين بشرائه خصوصاً في فصل الشتاء ويفضلون ارتداءه أثناء الرحلات في البحر أو البر ولكن بشكل عام الجميع يفضل البشوت الخفيفة.

وأوضح أن معظم المواطنين يحرصون على شراء البشوت الفاخرة التي تباع بأسعار مرتفعة، ويفضلونها عن أي أنواع أخرى، لافتاً إلى أن السبب وراء وجود بشوت مرتفعة الثمن يعود إلى أن خيوط التطريز مصبوغة بماء الذهب.

                   

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .