دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 16/5/2019 م , الساعة 4:41 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تواصل تنفيذ مشاريع لخدمة الملاعب المونديالية.. أشغال:

5 طـــــرق ســــريـعـــة تخـــدم اســتــاد الوكــــرة

أشغال تحث رواد الطريق غير المتجهين للاستاد على تفادي الطرق المحيطة
5 طـــــرق ســــريـعـــة تخـــدم اســتــاد الوكــــرة
 

الدوحة -  الراية :

تواصل هيئة الأشغال العامّة «أشغال» تنفيذ العديد من المشاريع التي تخدم الاستادات من خلال إنجاز الطرق المحيطة بها والبنية التحتيّة في المناطق المتواجدة بها بهدف توفير طرق متطوّرة ومستدامة تسهل الوصول إلى استادات كأس العالم 2022، منها 5 طرق سريعة لتسهيل الوصول لاستاد الوكرة.

تقوم «أشغال» من خلال جملة من المشاريع بإنشاء شبكة متصلة من الطرق من شأنها تيسير الحركة المروريّة خلال بطولة كأس العالم 2022، وذلك بالتنسيق مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وزارة الداخلية، الحرس الأميري والاتحاد القطري لكرة القدم ، إضافة إلى استمرار التواصل مع كافة الجهات المعنيّة بالدولة للتأكّد من تكامل جميع مشاريع «أشغال» مع مختلف المرافق التي تخدم بطولة كأس العالم مثل: محطات المترو ومحطات الحافلات المختلفة بالدولة والمناطق التجارية والسياحية ومناطق المشجعين والحدائق والمتنزهات؛ ما يوفّر للزائرين تجربة متميّزة أثناء تواجدهم لمشاهدة البطولة.

أنجزت هيئة «أشغال» 5 طرق سريعة تخدم مرافق استاد الوكرة، فلم يعد الوصول إلى الوكرة من الدوحة يقتصر على استخدام طريق الوكرة الرئيسي فقط، بل توجد الآن طرق متعدّدة مثل الطريق الدائري السابع والجزء الجنوبي من طريق الدوحة السريع وكذلك الطريق الممتدّ من شارع نجمة إلى طريق الوكير، فضلاً عن طرق أخرى تربط القادمين من الشمال والجنوب مثل طريق المجد.

وانتهت «أشغال» فعلياً من تنفيذ الأعمال الإنشائيّة للطرق السريعة القريبة من استاد الوكرة خلال عامي 2017 و2018 لتشمل الجزء الجنوبي من طريق الدوحة السريع فضلاً عن الطريق الدائري السابع، حيث تعمل تلك الطرق على تسهيل الحركة المرورية القادمة من الدوحة أو المناطق الجنوبية باتجاه الاستاد، لا سيما أن الطرق الجديدة تتضمن سعة مروريّة كبيرة تزيد على 20,000 مركبة في الساعة في الاتجاهين.

 

جهود مستمرة قبل وأثناء فعاليات كأس الأمير

 

بالتنسيق مع الإدارة العامة للمرور والاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة العليا للمشاريع والإرث، تساهم «أشغال» في تسهيل إدارة الحركة المرورية على الطرق المحيطة بالملعب ومداخل ومخارج الاستاد، من خلال تركيب عدد من اللوحات الإرشادية لإرشاد الجماهير إلى مواقف السيارات بمختلف تصنيفاتها، بالإضافة إلى وضع لوحات إلكترونيّة محمولة لتوجيه رواد الطريق.

تم إنشاء فريق عمل متكامل من قبل إدارة تشغيل وصيانة الطرق في «أشغال» منذ شهر فبراير 2019، بغرض مسح ودراسة واختبار جميع أصول الطرق المتاحة حول الاستاد مثل: حالة الإسفلت، اللوحات الإرشادية، حواجز السلامة، أصول الصرف، إنارة الشوارع، ممرات عبور المشاة، الأنفاق، الإشارات المرورية...إلخ، للتأكد من جاهزية تلك الأصول، وذلك بالتنسيق الكامل مع كافة الشركاء.

تم الاتفاق على خطط العمليات اللازمة، وتطوير خطط استجابة فورية للطوارئ، وتجهيز ما يلزم من فرق عمل ومعدّات لإنجاح ذلك خلال الحدث، هذا إضافة إلى دراسة جميع مشاريع الطرق الجاري تنفيذها حول الاستاد، والتأكد من جاهزيتها للاستخدام خلال الحدث.

هذا إضافة إلى دارسة ووضع خطة الإغلاقات والتحويلات المرورية والطرق البديلة أثناء الحدث لتسهيل حركة الأفراد والمركبات، وعليه تحثّ «أشغال» رواد الطريق على تجنب المنطقة المحيطة بالاستاد (في حال عدم حضورهم الفعاليات) من الساعة السادسة والنصف من مساء يوم الافتتاح (16 مايو) حتى الثانية صباحاً مع انتهاء كافة الفعاليّات.

 

طريق المجد يضم 18 تقاطعاً

 

يتميّز طريق المجد كونه طريقاً سريعاً يتألف من سبعة مسارات في كل اتجاه بين مسيعيد والخور والتي تستوعب نحو أكثر من 14.000 مركبة في الساعة في كل اتجاه بطول 130 كيلومتراً. ويضم الطريق 18 تقاطعا ليوفر تدفقاً مرورياً حراً، وهو ما يساهم في اختصار زمن الرحلة إلى نحو أكثر من 50%. يخدم طريق المجد عدداً كبيراً من المناطق وفي مقدمتها مسيعيد والوكرة والوكير ومناطق جنوب الدوحة لتشمل عين خالد وأم السنيم إلى جانب الوعب والعزيزية والمرة وأبو نخلة ومكينيس ومعيذر والسيلية والمعراض.

يعزّز طريق المجد الحركة المروريّة إلى العديد من المرافق الاقتصاديّة مثل ميناء حمد ومطار حمد الدولي والمنطقة الصناعية والمناطق اللوجستية مثل مناطق والقرية اللوجستية، كما يعمل على سهولة الوصول إلى المراكز والأسواق التجاريّة مثل قطر مول والسوق المركزي فضلاً عن المناطق السياحية مثل اللؤلؤة وكتارا والمرافق الترفيهيّة مثل مجمع احتفالات الرفاع والظعاين والعديد من الشواطئ مثل سيلين والوكرة والخور وسميسمة. كما يسهل طريق المجد الوصول إلى أهم المؤسسات التعليميّة في البلاد مثل المدينة التعليميّة وجامعة قطر وكلية المجتمع في قطر.

إنجاز أعمال طريق المجد يعزّز الانتهاء من أعمال البنية التحتية الخاصة باستعدادات كأس العالم في موعدها، فهو يوفر ربطاً مباشراً مع عدد من الاستادات مثل استاد الريان واستاد الخور واستاد لوسيل، كما يسهل الوصول إلى استاد الوكرة للقادمين إما من شمال البلاد أو من جنوبها سواسية، عبر تقاطع بو اليوابي للقادمين من طريق سلوى وعبر تقاطع ميناء حمد للقادمين من مدينة مسيعيد والسيلاين ومنطقة العفجة.