دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 12/6/2019 م , الساعة 12:50 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

48.2 أعلى درجة حرارة مسجلة في الأيام الماضية .. عبدالله المناعي :

درجات الحرارة وفق المعدلات الطبيعية

أجهزة قياس الحرارة في السيارات غير دقيقة لعدة أسباب فنية
لا مؤشرات تنذر بارتفاع الحرارة ل 80 درجة
درجات الحرارة وفق المعدلات الطبيعية

الدوحة - ‏قنا:

‏ أكد السيد عبدالله المناعي مدير إدارة الأرصاد الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني، أن ما ينشر في بعض وسائل التواصل الاجتماعي من توقعات بارتفاع درجات الحرارة وبلوغها الثمانين درجة مئوية مجرد إثارة إعلامية وليس أكثر.

وأوضح المناعي، في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية /‏قنا/‏، أن درجات الحرارة المسجلة حالياً طبيعية ولم تشهد ارتفاعات غير مسبوقة.. مضيفا «نحن الآن في فصل الصيف وما نشهده من ارتفاع في درجات الحرارة هو أمر طبيعي، ولا يوجد أي مؤشر ينذر بارتفاع درجات الحرارة للمعدلات المذكورة».

ولفت إلى أن درجات الحرارة المسجلة في الشهر الجاري لم تتجاوز ما تم تسجيله في شهر يونيو من العام الماضي، حيث بلغت أعلى درجة حرارة مسجلة في الأيام الماضية من شهر يونيو الجاري 48.2 درجة مئوية استناداً على السجلات المناخية الموجودة في قسم المناخ في إدارة الأرصاد الجوية.

وأشار إلى أن السنوات الأخيرة شهدت ارتفاعاً في درجات الحرارة على المستوى العالمي، موضحاً أن دولة قطر- على سبيل المثال- سجلت في شهر يونيو من عام 1973 درجة حرارة بين 40 و42 درجة مئوية فقط.

وأوضح مدير إدارة الأرصاد الجوية أن رياح البوارح والتي تبدأ في الأسبوع الأول من شهر يونيو وتنتهي في الأسبوع الثالث من شهر يوليو، تأخرت حوالي أسبوع.. وقال «إن هذا التأخير ضمن المتوقع، وليس مفاجئاً».

وذكر المناعي أن رياح البوارح رياح شمالية تهب خلال فترات الظهيرة وتبقي درجات الحرارة في معدلاتها الطبيعية، ورغم أنها قد تثير الأتربة وتسبب الإزعاج للبعض، إلا أنها تلطف الأجواء خصوصاً في المساء. وفي سؤال حول أجهزة قياس درجة الحرارة في السيارات ومدى دقتها خصوصاً وأنها تعطي قراءة أكبر من القراءة الرسمية التي تصدرها إدارة الأرصاد الجوية، أرجع السيد المناعي السبب في ذلك إلى أن أجهزة قياس الحرارة في السيارات تتأثر بعوامل عديدة ما يؤثر على أدائها ودقتها، ومن تلك العوامل وجود جهاز القياس على مقربة من محرك السيارة ما يترتب على ذلك ارتفاع لدرجة الحرارة في المنطقة المحيطة به، وبالتالي تتأثر قراءته لدرجة الحرارة الفعلية، فضلاً عن أن الجهاز يقع على مقربة من الطبقة الأسفلتية للشارع، إضافة لتعرضه لعوادم السيارات مما يؤثر على دقة قراءته وأدائه.

وتابع السيد عبدالله «يجب أن يكون جهاز القياس في مكان يلبي المعايير والمقاييس الموضوعة من قبل منظمة الأرصاد الجوية العالمية لأجهزة القياس، حتى يتمكن الجهاز من قياس درجات الحرارة بشكل دقيق». وأهاب السيد عبدالله المناعي مدير إدارة الأرصاد الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني بالجميع استقاء المعلومات المتعلقة بالطقس والتنبؤات الجوية من المصادر الرسمية المعتمدة، وزيارة الموقع الإلكتروني لإدارة الأرصاد الجوية لاستقاء آخر المعلومات بشأن الطقس والاطلاع على الحسابات الرسمية للإدارة في منصات التواصل الاجتماعي والتي يتم تحديثها على مدار الساعة.

ونصح الجميع بعدم التعرض لأشعة الشمس وعدم الخروج في أوقات الذروة وتأجيل الأعمال غير الضرورية خلال النهار وإنجازها في المساء، وارتداء ملابس مريحة ذات ألوان فاتحة، وشرب كمية مناسبة من السوائل، وتجنب الأنشطة الخارجية وعدم التعرض للأشعة المباشرة للشمس قدر الإمكان. كما نصح العمال باتباع النصائح والتعليمات التي أصدرتها الجهات المختصة في هذا الشأن، وعدم الضغط على العمال لإنجاز أعمالهم في الخارج والتعرض لأشعة الشمس خلال أوقات النهار، وعدم ترك الأطفال بمفردهم في السيارة والتأكد من عدم وجود أحد داخل السيارة قبل إغلاقها.

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .