دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 16/6/2019 م , الساعة 5:13 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

سموه والرئيس روحاني استعرضا العلاقات والتصعيد في منطقة الخليج

صاحب السمو : أي خلاف بين الجيران يجب حله بالحوار

العلاقات القطرية الإيرانية عميقة وتاريخية
سموه شكر الرئيس الإيراني على موقف بلاده من حصار قطر
إيران قدمت تسهيلات عبور جوية وبرية وبحرية لأكثر من سنتين
الزعيمان أكدا أهمية الحوار لحل الخلافات والحفاظ على أمن الإقليم واستقراره
الرئيس الإيراني:العلاقات القطرية الإيرانية تشهد نمواً مطرداً
صاحب السمو : أي خلاف بين الجيران يجب حله بالحوار
  • قطر دولة جارة وصديقة وشقيقة .. ونأمل تطوير وتعميق العلاقات
  • تعاون بين البلدين في كثير من المجالات الثنائية والإقليمية
  • رغبة إيرانية في الحوار وإزالة كافة حالات إساءة الفهم القائمة بالمنطقة

 

دوشنبه - قنا: التقى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، مع فخامة الرئيس الدكتور حسن روحاني رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وذلك على هامش انعقاد القمة الخامسة لمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا «سيكا» بمدينة دوشنبه بعد ظهر أمس.

وفي البداية، أعرب فخامة الرئيس الإيراني عن سعادته باللقاء مع سمو الأمير، موضحاً أنه برغم ما تشهده المنطقة من بعض المشاكل، إلا أن العلاقات القطرية الإيرانية تشهد نمواً مطرداً، مشيراً إلى أن قطر دولة جارة وصديقة وشقيقة، وآملاً في تطوير وتعميق العلاقات في كافة المجالات خاصة مع وجود مجالات تعاون كثيرة ثنائية وإقليمية.

وبين فخامة الرئيس رغبة إيران في الحوار، وإزالة كافة حالات إساءة الفهم القائمة في المنطقة.

بدوره أوضح سمو الأمير بأن العلاقات القطرية الإيرانية علاقات عميقة وتاريخية، وأكد سموه على أن موقف قطر التاريخي والواضح من أن أي خلاف بين الجيران بأنه يجب أن يحل عن طريق الحوار.

وشكر سمو الأمير فخامة الرئيس على موقف إيران من الحصار المفروض على دولة قطر لأكثر من سنتين بتقديم تسهيلات العبور الجوية والبرية والبحرية، كما أشار سموه إلى العلاقات القوية والمتينة بين الشعبين.

كما بحث سمو الأمير وفخامة الرئيس خلال اللقاء العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وتعزيزها، كما ناقشا مجمل الأحداث الأخيرة في المنطقة، لاسيما التصعيد في منطقة الخليج، حيث أكدا على أهمية الحوار لحل الخلافات من أجل الحفاظ على أمن الإقليم واستقراره.

حضر اللقاء عدد من أصحاب السعادة أعضاء الوفد الرسمي المرافق لسمو الأمير، وحضره من الجانب الإيراني عدد من أصحاب السعادة الوزراء.   

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .